نائب يلدريم: لا نرغب أن تكون أثينا بلدا يأوي الإرهاب
نائب يلدريم: لا نرغب أن تكون أثينا بلدا يأوي الإرهاب

نائب يلدريم: لا نرغب أن تكون أثينا بلدا يأوي الإرهاب

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر نائب يلدريم: لا نرغب أن تكون أثينا بلدا يأوي الإرهاب .

صحيفة الوسط - ذكر هاكان جاويش أوغلو نائب رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، الأن الجمعة، إن بلاده لا ترغب في أن تكون أثينا بلدًا يأوي الإرهاب، جاء ذلك في تصريحات إعلامية أدلى بها خلال إجرائه حضور تفقدية لـ"السوق المصري" في إسطنبول، تعقيبًا على رفض محكمة يونانية تسليم أنقرة عضوًا بمنظمة "د هـ ك ب-ج" المتطرفة "يسارية متطرفة".

ولفت المسؤول التركي إلى أن أعضاء من المنظمة المتطرفة يتجمّعون في مناطق معينة باليونان، ويحاولون اِلْتِقَاط على بيئة لهم.

وأضاف قائلًا: "نحن على علم بوجود مخيمات يعرف الرأي العام اسمها عن كثب" -في إشارة إلى وجود مخيمات للمنظمة المذكورة باليونان-، وفقًا لما ذكرته وكالة "الأناضول" التركية للأنباء.

وأشار إلى وجود نحو 900 عضو ينتمون لمنظمات إرهابية مختلفة مثل "كولن"، و"د هـ ك ب – ج" في أثينا.

وتابع: "لا نعطي احتمالاً لإيواء أثينا فهؤلاء المتطرفين الذين يستهدفون وحدة أنقرة وشعبها".

واختتم أنّ عدم تطرق أثينا إلى المعاملة السيئة والتعذيب حينما تعيد السوريين "المهاجرين"، وتحدثها عن المعاملة السيئة حينما يتعلق الأمر بالإرهابيين، تعد مفارقة.

وفي وقت سابق الأن، رفضت محكمة يونانية، تسليم أنقرة "محمد دوغان"، المنتمي إلى منظمة "د هـ ك ب – ج" المتطرفة "يسارية متطرفة"، والذي يُحاكم في أثينا منذ نوفمبر السابق.

ونهاية نوفمبر السابق، اعتقلت قوات الأمن اليونانية 3 خلايا مكونة من 9 أشخاص يحملون الجنسية التركية، وينتمون لمنظمة "د هـ ك ب – ج" المتطرفة.

ومن بين هؤلاء، منفذو أقتحام مسلح على المقر العام لحزب العدالة والتنمية "الحاكم"، ومقر وزارة العدل في أنقرة، وأُحيلوا في وقت لاحق إلى القضاء اليوناني.

كما صحيفة الوسط للسلطات اليونانية، أن رفضت تسليم أنقرة، الانقلابيين الفارين إليها.

برجاء اذا اعجبك خبر نائب يلدريم: لا نرغب أن تكون أثينا بلدا يأوي الإرهاب قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن