مسؤول فاتيكاني: الأحزاب المعادية للمهاجرين خطر على مستقبل أوروبا
مسؤول فاتيكاني: الأحزاب المعادية للمهاجرين خطر على مستقبل أوروبا

مسؤول فاتيكاني: الأحزاب المعادية للمهاجرين خطر على مستقبل أوروبا

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر مسؤول فاتيكاني: الأحزاب المعادية للمهاجرين خطر على مستقبل أوروبا .

صحيفة الوسط - رأى مسؤول فاتيكاني، أن الأحزاب المعادية للمهاجرين في البلاد تشكل خطراً يحزر مستقبل الاتحاد الأوروبي.

وفي تصريحات لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء، أمس، أضاف سكرتير المجمع الفاتيكاني للتنمية البشرية المتكاملة، المونسنيور سِلفانو ماريا تومازي، أن "تقدم الأحزاب المعادية للأجانب سياسيا، فضلا عن ردود الفعل التي تمليها العاطفة، تعرض مستقبل أوروبا للخطر".

وحذر المونسنيور تومازي من أن "المصالح السياسية ومحاولات الأحزاب المعادية للأجانب أو ردود الفعل العاطفية إزاء ظاهرة الهجرة لا تضمن مستقبل أوروبا التي تحتفظ بهويتها فقط إن تمسكت بقيمها، وعلى رأسها، الدفاع عن حقوق الإنسان، التي لا يجب دعمها على المستوى الثقافي العام وحسب، بل وعلى المستوى التشريعي أيضا".

وخلص المسؤول الفاتيكاني إلى القول "لذلك، ليس في مصلحة أوروبا تجاهل قيمها الأساسية، بل عليها بدلا من ذلك، إظهار التضامن والرغبة ببناء شيء حـديث ومفيد، ليكون المستقبل خيرا مشتركا للقادمين الجدد ولمن يعيشون في أوروبا".

برجاء اذا اعجبك خبر مسؤول فاتيكاني: الأحزاب المعادية للمهاجرين خطر على مستقبل أوروبا قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن