لماذا تحظر الولايات المتحدة الأمريكية بيع السلاح لجنوب الخرطوم؟.. وهي لا تزودها به أصلا
لماذا تحظر الولايات المتحدة الأمريكية بيع السلاح لجنوب الخرطوم؟.. وهي لا تزودها به أصلا

لماذا تحظر الولايات المتحدة الأمريكية بيع السلاح لجنوب الخرطوم؟.. وهي لا تزودها به أصلا حسبما ذكر تواصل ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر لماذا تحظر الولايات المتحدة الأمريكية بيع السلاح لجنوب الخرطوم؟.. وهي لا تزودها به أصلا .

صحيفة الوسط - صحيفة الوسط- سامر محمد:

اهتمت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية بإعلان الولايات المتحدة أمس الجمعة عن حظر تصدير الأسلحة والخدمات الدفاعية إلى جنوب الخرطوم.

وأشارت الصحيفة إلى أن التأثير العملي للقرار ضعيف، لأن الولايات المتحدة لا تقوم ببيع الأسلحة لجنوب الخرطوم، التي يواجه فيها 1.5 مليون نسمة خطر المجاعة.

وأضافت أن حكومة الرئيس الأمريكي السابق “باراك أوباما” ساعدت في إعلان قيام دولة جنوب الخرطوم الغنية بالنفط في 2011م، وعندما اندلعت الحرب الأهلية في 2013م بين رئيس الدولة الوليدة ونائبه السابق، وقفت الولايات المتحدة مع الرئيس.

ولفتت إلى أن عشرات الآلاف من الأشخاص قتلوا في الصراع وأكثر من مليونين فروا لدول مجاورة، وأكثر من مليونين آخرين شردوا داخل حدود جنوب الخرطوم، على الرغم من وجود 17 ألفا من قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

وذكرت أن أوغندا التي أرسلت قوات للقتال بجانب حكومة جنوب الخرطوم في مراحل مبكرة من الصراع، مازالت تغذي الصراع بالأسلحة، وعلى الرغم من ذلك، تحصل على مساعدات أمنية وتنموية من الولايات المتحدة.

ونقلت عن “ريتشارد دوني” نائب مدير برنامج أفريقيا لدى “مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية” أن الولايات المتحدة تعطي لأوغندا كل ما المزيد إليه من مساعدات، وفي نفس الوقت تقوم أوغندا بتأجيج الصراع”.

برجاء اذا اعجبك خبر لماذا تحظر الولايات المتحدة الأمريكية بيع السلاح لجنوب الخرطوم؟.. وهي لا تزودها به أصلا قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : تواصل