رئيس الأرجنتين يلتقي شرطيا متهما بالقتل ويتضامن معه
رئيس الأرجنتين يلتقي شرطيا متهما بالقتل ويتضامن معه

رئيس الأرجنتين يلتقي شرطيا متهما بالقتل ويتضامن معه

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر رئيس الأرجنتين يلتقي شرطيا متهما بالقتل ويتضامن معه .

صحيفة الوسط - التقى الرئيس الأرجنتيني موريسيو ماكري، في مكتبه الأن، شاب أمن تجري محاكمته بتهمة قتل شخص سَبّ سائحا أمريكيا في العام 2016، وفقا لما ذكرته وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وبحسب صحيفة "دياريو بوبولار" الأرجنتينية المحلية، فإنّ الرئيس ماكري أعرب عن تضامنه مع الشرطي لويس تشوكوبار "30 عاما)، الذي تتم محاكمته بعد أن أطلق النار على المهاجم الذي سَبّ سائحا أمريكيا في لا بوكا. 

وتعتبر المحكمة، أن تشوكوبار بالغ في استخدام حقه في الدفاع عن النفس، بقتله بالرصاص المجرم الذي سَبّ السائح الأمريكي فرانك جوزيف في لا بوكا، (أحد أحياء العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس) في 8 ديسمبر".

وأثبتت باتريسيا بولريش وزيرة الأمن الأرجنتينية، أنّ الحكومة وإقليم بوينوس إيريس، يعتزمان مساعدة تشوكوبار في الدفاع عن نفسه أمام القضاء، مضيفة أن الحكومة اتصلت فعليا بالقاضي المكلف بالنظر في هذا الملف.

وأشارت الوزيرة الأرجنتينية، التي حضرت اللقاء بين الرئيس ورجل الأمن، إلى أن هذا التحرك الحكومي لا يعني "تدخل السلطة التنفيذية في العدالة وإنما الهدف هو توضيح وجهة النظر".

ولفتت الصحيفة، إلى أن ماكري هو الذي طلب بنفسه مقابلة شاب الأمن، وأنه يرغب بذلك في بعث مؤشر إلى قوات الأمن، وإلى القضاة.

​من ناحيته، ذكر شاب الأمن المتهم بعد الاجتماع: "أشكر لفتة الرئيس، كان يستمع إلى كلامي، وهو يفصح أنني تصرفت مثل جميع الشرطة، وأنا سعيد جدا لأنه جلس معي".

وتدور الأرجنتين حالة من الجدل بخصوص إفراط الشرطة في استخدام حقها في الدفاع عن نفسها، بينما ترى الحكومة أن البلاد بحاجة إلى تَقْـوِيم القوانين التي يحاكم على أساسها رجال الأمن عند استخدامهم السلاح.

برجاء اذا اعجبك خبر رئيس الأرجنتين يلتقي شرطيا متهما بالقتل ويتضامن معه قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن