المؤتمر الشعبي يبين ويظهر مصير «أولاد وأقارب صالح» المحتجزين لدى التنظيم المتمرد عن الحكومة اليمنية الحالية والمعروف بأسم الحوثيين
المؤتمر الشعبي يبين ويظهر مصير «أولاد وأقارب صالح» المحتجزين لدى التنظيم المتمرد عن الحكومة اليمنية الحالية والمعروف بأسم الحوثيين

المؤتمر الشعبي يبين ويظهر مصير «أولاد وأقارب صالح» المحتجزين لدى التنظيم المتمرد عن الحكومة اليمنية الحالية والمعروف بأسم الحوثيين حسبما ذكر تواصل ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر المؤتمر الشعبي يبين ويظهر مصير «أولاد وأقارب صالح» المحتجزين لدى التنظيم المتمرد عن الحكومة اليمنية الحالية والمعروف بأسم الحوثيين .

صحيفة الوسط - صحيفة الوسط – متابعات:

نفت “فائقة السيد”، الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العامّ باليمن، صحة ما تناولته وسائل الإعلام عن إِفْرَاج سراح أولاد الرئيس الراحل علي عبدالله صالح، المعتقلين لدى ميليشيات التنظيم المتمرد عن الحكومة اليمنية الحالية والمعروف بأسم الحوثيين في صنعاء، أو أن تكون تسلمتهم كما ذكرت بعض الأنباء.

وأثبتت فائقة السيد، أنها قامت فقط بزيارة أولاد وأقارب الرئيس صالح المعتقلين لمرتين، موضحة أن قيادات مؤتمرية أيضًا زارتهم ووجدتهم بصحة جيدة ومعنويات عالية، بحسب ما ذكرته معلومـات إعلامية يمنية.

وأشارت إلى أن قيادة المؤتمر تتابع موضوع إِفْرَاج سراح أولاد وأقارب الرئيس الراحل صالح المعتقلين، وتبذل في سبيل ذلك جهودًا حثيثة، لافتة إلى أنها تتابع أيضًا إِفْرَاج سراح كل المعتقلين والأسرى من قيادات وكوادر المؤتمر الشعبي العامّ.

ودعت فائقة السيد، وسائل الإعلام، إلى توخي المصداقية وعدم التسرع بنشر معلومات غير صحيحة بالاعتماد على مصادر غير موثوقة.

برجاء اذا اعجبك خبر المؤتمر الشعبي يبين ويظهر مصير «أولاد وأقارب صالح» المحتجزين لدى التنظيم المتمرد عن الحكومة اليمنية الحالية والمعروف بأسم الحوثيين قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : تواصل