موسكو: خيبة أمل من محتوى وثيقة العقيدة النووية الأمريكية
موسكو: خيبة أمل من محتوى وثيقة العقيدة النووية الأمريكية

موسكو: خيبة أمل من محتوى وثيقة العقيدة النووية الأمريكية

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر موسكو: خيبة أمل من محتوى وثيقة العقيدة النووية الأمريكية .

صحيفة الوسط - ذكرت وزارة الخارجية الروسية، الأن السبت، إن محتوى وثيقة العقيدة النووية الأمريكية الجديدة يبعث خيبة أمل عميقة لدى موسكو.

وأوضحت الخارجية الروسية أن الاتهامات الموجهة ضد روسيا في العقيدة النووية الجديدة لأمريكا لا علاقة لها بالوضع الحقيقي، مشيرة إلى أن الوثيقة تبعث خيبة أمل عميقة.

وأضافت "الفقرات التي تشير إلى تسوية العلاقات مع موسكو مجرد نفاق".

وتابعت "موسكو تحث واشنطن للبحث بشكل مشترك عن حلول جادة للمشاكل المتزايدة في مجال الحفاظ على الاستقرار الاستراتيجي".

كما لفتت الخارجية الروسية إلى أنه "ينبغي على جميع الدول ذات القدرات النووية، وبصفة رئيسية المملكة المتحدة وفرنسا بوصفهما حليفين للولايات المتحدة، أن تشارك في نزع السلاح".

وتابعت "الولايات المتحدة تضلل العالم بإعلانها أن العقيدة النووية الجديدة لن تخفض عتبة استخدام الأسلحة النووية"، مشيرة إلى أن واشنطن تتهم بشكل صارخ روسيا "بالسلوك العدواني والتدخل، وخرق الاتفاقات في مجال التحكم بالأسلحة".

وأثبتت أن روسيا تتعهد بشكل صارم بجميع الاتفاقات الدولية.

برجاء اذا اعجبك خبر موسكو: خيبة أمل من محتوى وثيقة العقيدة النووية الأمريكية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور