بعد إزالة السرية عن مذكرة تدين «FBI».. الديمقراطيون يحذرون «دونالد ترامب»
بعد إزالة السرية عن مذكرة تدين «FBI».. الديمقراطيون يحذرون «دونالد ترامب»

بعد إزالة السرية عن مذكرة تدين «FBI».. الديمقراطيون يحذرون «دونالد ترامب» حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر بعد إزالة السرية عن مذكرة تدين «FBI».. الديمقراطيون يحذرون «دونالد ترامب» .

صحيفة الوسط - أثارت مذكرة "التجسس" الأمريكية، الخاصة بالرئيس دونالد ترامب، الجدل في البلاد، لما تضمنته من معلومات توضح أن وزارة العدل ومكتب التحقيقات الفيدرالي يتخذان مواقف معادية إلى درجة كبيرة ضد الرئيس الأمريكي.

وتتهم المذكرة، التي أعدها الجمهوريون، المكتب الفيدرالي للتحقيقات (إف بي آي) بإساءة استخدام السلطة.

وتزعم المذكرة، التي كلف الجمهوريون لجنة الاستخبارات بالكونجرس بإعدادها، أن مكتب التحقيقات الفيدرالي استخدم "أدلة لا أساس لها" للتجسس على أحد مساعدي ترامب، فضلا عن وقائع متعلقة بالتحقيق في التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية.

وجاء ذلك بعد إعلان ترامب زيـادة السرية عن المذكرة، ووصف ما جاء فيها بأنه "عار".

مجلة "ناشونال إنترست" الأمريكية، ذكرت في تقريرها الأن السبت: إنه "في خضم الانتخابات الرئاسية لعام 2016، حاولت بعض الجهات الفاعلة في وزارة العدل تحويل مكتب التحقيقات الفيدرالي إلى ذراع الشرطة التابع للجنة الوطنية الديمقراطية".

وأضافت "المجلة" أن هذا السلوك يشير إلى عدم كفاءة وزارة العدل ومكتب التحقيقات، فسيادة القانون يجب أن تكون غير حزبية، فالإساءات الموثقة في هذه المذكرة تبشـر إلى التدقيق العميق لمسؤولي مكتب التحقيقات الفيدرالي في الإجراءات التي تسمح للجهات الفاعلة بالتدخل في سياسات البلاد.

ومن ناحية الديمقراطيين، قالوا: إن "الهدف من المذكرة إعاقة التحقيقات في حزب ترامب الانتخابية"، وحذروا الرئيس من مشكلة دستورية إذا اتخذ قرارًا بإقالة رئيس الأستجواب في حملته الانتخابية.

وأعلن الديمقراطيون في بيان وقعه زعيم الأقلية في مجلس الشيوخ تشاك شومر ونانسي بيلوسي، زعيمة الأقلية في حزب النواب وثمانية مسؤولين بارزين آخرين في الحزب الديمقراطي "نكتب لإبلاغكم بأننا نرى في هذا الإجراء غير المبرر محاولة لعرقلة العدالة في الأستجواب بخصوص تدخل روسيا في الانتخابات".

وحذر الديمقراطيون من محاولة إقالة المستشار الخاص روبرت مولر ونائب المدعي العام رود روزنشتاين، ويقود المستشار الخاص، روبرت مولر، الأستجواب في ادعاءات تدخل روسيا، واحتمال إعاقة بعض أعضاء حكومة ترامب لمسار العدالة.

ويرى الديمقراطيون أيضًا أن تلك المذكرة تمثل "محاولة مخزية للتشكيك في جهود إف بي آي" وفي الأستجواب بخصوص التدخل الروسي.

وأضافوا أن مثل هذا الإجراء قد يقيم إلى مشكلة دستورية لم تشهدها الولايات المتحدة منذ السبعينيات عندما أصدر الرئيس الأمريكي آنذاك ريتشارد نكسون قرارًا بإقالة مسؤولي وزارة العدل المشاركين في فضيحة ووترجيت.

برجاء اذا اعجبك خبر بعد إزالة السرية عن مذكرة تدين «FBI».. الديمقراطيون يحذرون «دونالد ترامب» قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري