الخارجية الروسية: نشعر بخيبة أمل عميقة من العقيدة النووية الأمريكية الجديدة
الخارجية الروسية: نشعر بخيبة أمل عميقة من العقيدة النووية الأمريكية الجديدة

الخارجية الروسية: نشعر بخيبة أمل عميقة من العقيدة النووية الأمريكية الجديدة

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر الخارجية الروسية: نشعر بخيبة أمل عميقة من العقيدة النووية الأمريكية الجديدة .

صحيفة الوسط - أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن العقيدة النووية الأمريكية الجديدة تبعث بخيبة أمل عميقة لدى موسكو، لأنها تحمل اتهامات "غير حقيقية" لموسكو وتعكس توجها مناهضا للروس.

وذكر بيان لوزارة الخارجية الروسية الأن /السبت/ "أن مضمون العقيدة النووية الجديدة الذي أظهرت عنه الولايات المتحدة الأمريكية في الثاني من فبراير الحالي، أثار لدينا خيبة أمل عميقة"، مضيفا "أن أول ما يلفت الانتباه هي التهم الموجهة لموسكو والتوجه المناهض لروسيا في هذه الوثيقة".

وأعرب البيان عن أسف روسيا لأن الولايات المتحدة تبرر سياستها المتمثلة في تراكم الأسلحة النووية على نطاق واسع بالإشارة إلى تحديث روسيا للقوات النووية والزيادة المزعومة في دور الأسلحة النووية في المنشآت العقائدية الروسية.

وأثبتت الخارجية الروسية أن موسكو مهتمة بتخفيض استخدام الأسلحة النووية وليس بالاستراتيجيات العدوانية، مشددة على أن الاتهامات الموجهة ضد روسيا في العقيدة النووية الأمريكية الجديدة لا تمت بصلة بالوضع الحقيقي القائم.


وركزت العقيدة النووية الجديدة التي أعلنتها الولايات المتحدة - أمس - على روسيا بشكل ملحوظ، وجاءت ردا على "تنمية قدرات روسيا وطبيعة استراتيجيتها وعودتها إلى منافسة القوى العظمى" على حد تعبير وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس.

برجاء اذا اعجبك خبر الخارجية الروسية: نشعر بخيبة أمل عميقة من العقيدة النووية الأمريكية الجديدة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد