«الإسلامية المسيحية»يؤكد أن فرض ضرائب على كنائس القدس محاولة لطرد المسيحيين
«الإسلامية المسيحية»يؤكد أن فرض ضرائب على كنائس القدس محاولة لطرد المسيحيين

«الإسلامية المسيحية»يؤكد أن فرض ضرائب على كنائس القدس محاولة لطرد المسيحيين

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «الإسلامية المسيحية»يؤكد أن فرض ضرائب على كنائس القدس محاولة لطرد المسيحيين .

صحيفة الوسط - أعربت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، عن رفضها قرار تل أبيب فرض ضرائب على العقارات المسيحية في القدس، قائلة إنه يهدف إلى إِبْعَاد المسيحيين من المدينة المحتلة، وتحويلها إلى مدينة بأغلبية يهودية.

وذكر حنا عيسى رئيس الهيئة، في تصريحات لصحيفة «القدس العربي» الفلسطينية، إن القرار الإسرائيلي جاء نتيجة إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، مضيفًا أن القرار الأمريكي أعطى تل أبيب الضوء الأخضر لتطبيق سيادتها على القدس وكأنها عاصمة لها، وبالتالي تفريغها من كل ما هو ليس يهوديا.

وأبلغت بلدية القدس الحكومة الإسرائيلية إنها تريد فرض الضرائب على أضخم من 887 عقارا للكنائس المسيحية في مدينة القدس، بقيمة تقترب من 200 مليون دولار، حسبما نشرت صحيفة «يسرائيل هيوم» الإسرائيلية.

برجاء اذا اعجبك خبر «الإسلامية المسيحية»يؤكد أن فرض ضرائب على كنائس القدس محاولة لطرد المسيحيين قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور