شركة فرنسية تعترف: حليب الأطفال ملوث ببكتيريا خطيرة منذ 10 سنوات
شركة فرنسية تعترف: حليب الأطفال ملوث ببكتيريا خطيرة منذ 10 سنوات

شركة فرنسية تعترف: حليب الأطفال ملوث ببكتيريا خطيرة منذ 10 سنوات

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر شركة فرنسية تعترف: حليب الأطفال ملوث ببكتيريا خطيرة منذ 10 سنوات .

صحيفة الوسط - اعترفت شركة فرنسية، بأنّ الحليب المجفف الذي يستخدمه الأطفال في جميع أنحاء العالم، كان ملوثا ببكتيريا السالمونيلا.

وذكرت شركة صناعة الحليب الفرنسية لاكتاليس، أنّ بعض منتجاتها ربما كانت ملوثة بالسالمونيلا طوال السنوات العشر الماضية، وفقا لتقرير نشرته "صحيفة الوسط" أمس.

ولفتت "صحيفة الوسط" إلى أن الشركة سحبت 12 مليون صندوق حليب أطفال مجفف من 83 دولة حول العالم، بعد اكتشاف تفشي السالمونيلا، العام السابق، مشيرة إلى أنها علمت من مسؤول بالشركة أن دولا إفريقية وأسيوية كانت من بين المتضررين، وتم سحب منتجات الشركة منها.

وتعد "لاكتاليس" واحدة من كبريات الشركات العالمية لمنتجات الألبان، وتقدر مبيعاتها السنوية بنحو 21 مليار دولار، ولها 246 مصنعا في 47 دولة حول العالم.

وتتسبب بكتيريا السالمونيلا في ظهور أعراض الإسهال، وتشنجات المعدة والقيء والجفاف الشديد، وقد تسبب تسمما غذائيا، ويمكن أن تهدد الإصابة بها حياة الأطفال.

وقد كانت الشرطة الفرنسية فتشت عدة مواقع تابعة لشركة "لاكتاليس" لمنتجات الألبان، يوم 17 يناير، وسط فضيحة تلوث بعض منتجاتها ببكتيريا "السالمونيلا"، التي أدت إلى سحب منتجاتها من حليب الأطفال.

وتفاقمت الفضيحة الشهر السابق، عندما اتضح أن أطعمة الأطفال التي جرى سحبها من الأسواق ما زالت موجودة على رفوف مجموع من المتاجر الكبرى، بحسب وكالة "صحيفة الوسط" للأنباء.

برجاء اذا اعجبك خبر شركة فرنسية تعترف: حليب الأطفال ملوث ببكتيريا خطيرة منذ 10 سنوات قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن