موسكو تستعيد جثمان طيارها بعد إسقاط طائرته في دمشق
موسكو تستعيد جثمان طيارها بعد إسقاط طائرته في دمشق

موسكو تستعيد جثمان طيارها بعد إسقاط طائرته في دمشق

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر موسكو تستعيد جثمان طيارها بعد إسقاط طائرته في دمشق .

صحيفة الوسط - أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الأن الثلاثاء، إعادة جثمان الطيار الحربى، رومان فيليبوف، الذي قتل في 3 فبراير الحالي بعد إسقاط طائرته فى منطقة خاضعة لسيطرة المعارضة في سوريا.

وذكرت الوزارة، في بيان بثته وكالة أنباء "تاس" الروسية، إنه تم إعادة جثمان الطيار رومان فيليبوف، الذي قتل في سوريا في 3 فبراير الحالي، إلى روسيا عن طريق المخابرات الروسية بالتعاون مع نظرائنا الأتراك، وسيتم إجراء مراسم تشييع جنازته في 8 من الشهر الحالي في مدينة فورونيج الروسية وفقا لرغبة أسرته ووالديه.

وأفادت معلومـات إخبارية سابقة بأنه تم إسقاط طائرة حربية روسية في إدلب من طراز "سو 25" ومقتل قائدها الطيار رومان فيليبوف أثناء مواجهة مع قوات المعارضة السورية يوم 3 فبراير الحالي، وتم منح الطيار فيليبوف، ميدالية "بطل روسيا"، المعروفة أيضا باسم "النجم الذهبي".

برجاء اذا اعجبك خبر موسكو تستعيد جثمان طيارها بعد إسقاط طائرته في دمشق قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد