هآرتس: الأزمة القطرية تمثل تهديدًا للمصالح الأمريكية فى الخليج
هآرتس: الأزمة القطرية تمثل تهديدًا للمصالح الأمريكية فى الخليج

هآرتس: الأزمة القطرية تمثل تهديدًا للمصالح الأمريكية فى الخليج

حسبما ذكر الدستور ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر هآرتس: الأزمة القطرية تمثل تهديدًا للمصالح الأمريكية فى الخليج .

صحيفة الوسط - ذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، إن تصاعد وتيرة الأزمة القطرية خاصة بين قطر والإمارات العربية المتحدة، يمثل تهديدًا للمصالح الاستراتيجية الأمريكية في الخليج، بينما يدفع بالعديد من المصالح الإيراينة في تنافسها الإقليمي مع كل من السعودية وإسرائيل.

وذكرت "هآرتس"، أن هناك مشكلات تجارية ومخاوف أمنية لدى الغرب، من إِدامَة الأزمة القطرية وتفاقمها طيلة الثمانية أشهر.

ووفقًا للصحيفة الإسرائيلية، ذكر مسئول عربي- طلب عدم نشر اسمه- إن الإمارات العربية المتحدة، أرادت الضغط على الدوحة للتأكيد على أن المصالحة ليست قريبة وأن المقاطعة لن تنتهي قريبًا، مضيفًا أن السعودية ودول اللجنة الرباعية الأخرى، لا تخشى على اقتصاداتها من هذه الأزمة رغم أن قطر تفعل ذلك.

وأشار: "أن دولة الإمارات مهتمة بتنفيذ مطالبها على قطر وتقليص أنشطتها في المنطقة، ما يجعل البلدين حريصين على إثبات هذه المرحلة بأنهما لن يتخليا قريبًا عن مطالبهما ويمكنهما التصعيد إذا لزم الأمر».

وأشارت الصحيفة، إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد خفف من وجهة نظره تجاه الدوحة، رغم إعلانه تأييده للمقاطعة واتهامه للدوحة بتمويل الإرهاب على مستوى عالٍ، إلا أنه منذ سبتمبر السابق أعلن التوسط في تَسْوِيَة الأزمة، وقد كانت اتصال هاتفي هو آخر محاولاته خلال هذا الشهر لأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني للتخفيف من وطأة الخلاف العربي.

ووفقًا لما ذكرته "هآرتس"، فإن هذا التغيير يأتي بعد الهجوم الذي قامت به الدوحة بعد أن استضافت في الأشهر الأخيرة مجموعًا من أطراف اليمين الأمريكي المقربين من الرئيس دونالد ترامب.

وذكر أحد الدبلوماسيين الغربيين، إن هذا التغيير يعكس حسابات سياسية بين شركاء دول الخليج والغرب، وبالتالي فإن قطر لن تخاطر بخلافها مع الإمارات تجنبًا لمزيد من التدهور.

برجاء اذا اعجبك خبر هآرتس: الأزمة القطرية تمثل تهديدًا للمصالح الأمريكية فى الخليج قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الدستور