السلطات الكينية ترحل معارضا سياسيا بعد تجريده من الجنسية
السلطات الكينية ترحل معارضا سياسيا بعد تجريده من الجنسية

السلطات الكينية ترحل معارضا سياسيا بعد تجريده من الجنسية

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر السلطات الكينية ترحل معارضا سياسيا بعد تجريده من الجنسية .

صحيفة الوسط - أثبت محامون ومسؤولون عن حقوق الانسان في كينيا أن السلطات في نيروبي اعتقلت سياسيا بسبب مشاهدته "تنصيب" زعيم المعارضة رايلا أودينجا وعاقبته بترحيله عن موطنه.

وذكر المتحدث باسم وزارة الداخلية الكينية، مويندا نجوكا، الأن الأربعاء، إن السياسي ميجونا ميجونا تخلى عن جنسيته الكينية ليعلن أنه مواطنا كنديا في مواجهة التحقيقات ضده، وهو لن يستطيع استرداد الجنسية الكينية مرة أخرى ابدا.

وعلى الجانب الآخر، طالب نشطاء حقوقيون ومؤيدون من فريق المعارضة في نيروبي السلطات بإطلاق ميجونا، الذي كان محتجزا على الرغم من أوامر المحكمة يومى الجمعة والاثنين بالإفراج عنه، وفقا لما نشرته الصحف المحلية.

وذكرت الشرطة الكينية إنها اتهمت ميجونا فى محكمة خارج العاصمة نيروبى، وتعتبر حكومة نيروبي اي مؤيد لأداء المعارض "أودينجا" اليمين الدستورية المزعومة من قبل انصاره الذين اعتبروه بعدها "رئيس شعبيا" متهما بالخيانة العظمى للدولة.

برجاء اذا اعجبك خبر السلطات الكينية ترحل معارضا سياسيا بعد تجريده من الجنسية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد