الخارجية الأمريكية: موسكو لم تتعهد بوعودها للتخلص من كيماوي دمشق
الخارجية الأمريكية: موسكو لم تتعهد بوعودها للتخلص من كيماوي دمشق

الخارجية الأمريكية: موسكو لم تتعهد بوعودها للتخلص من كيماوي دمشق

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر الخارجية الأمريكية: موسكو لم تتعهد بوعودها للتخلص من كيماوي دمشق .

صحيفة الوسط - أثبت وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، أن روسيا لم تتعهد بوعودها فى التخلص من الأسلحة الكيماوية فى سوريا، مشيرًا إلى أن واشنطن تعرب عن قلقها من ورود الأنباء عن إِدامَة استخدام النظام السوري لمادة الكلور في منطقة سراقب في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وذكر "تيلرسون" خلال مقابله مع شبكة "فوكس نيوز" الإخبارية الأمريكية، أمس الثلاثاء: "روسيا تدعم النظام السوري عن طريق الجو، حيث أخذت موسكو على عاتقها مسئولية اتخاذ الإجراءات بخصوص الأسلحة الكيماوية فى سوريا، لكن من الواضح أنها لم تتعهد بذلك".

وطالب الوزير الأمريكي موسكو بتعديل موقفها تجاه هذه المسألة، مضيفًا: "ندعو المجتمع الدولي لكي يسخّر كل الإمكانيات للضغط على النظام السوري، وعلى الذين يدعمونه لوقفه عن استخدام الأسلحة الكيماوية، وتقديم المسئولين عن هذه الاعتداءات المروعة للعدالة".

يذكر أن مجلس الأمن عقد، يوم الاثنين السابق، جلسة حول ملف الأسلحة الكيماوية فى سوريا، وكالعادة وجهت الولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا وفرنسا الاتهامات للسلطات السورية.

برجاء اذا اعجبك خبر الخارجية الأمريكية: موسكو لم تتعهد بوعودها للتخلص من كيماوي دمشق قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد