منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية: دمشق تشهد أكبر كارثة إنسانية بالعالم
منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية: دمشق تشهد أكبر كارثة إنسانية بالعالم

منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية: دمشق تشهد أكبر كارثة إنسانية بالعالم حسبما ذكر صحيفة سبق اﻹلكترونية ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية: دمشق تشهد أكبر كارثة إنسانية بالعالم .

صحيفة الوسط - أعرب منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية بسوريا بانوس مومسيس؛ عن قلقه من الوضع الإنساني في سوريا، لافتاً إلى نحو 13 مليون شخص يحتاجون إلى مساعدات إنسانية، إضافة إلى 6 ملايين نازح داخل سوريا، وأكثر من 5 ملايين لاجئ في الدول المجاورة.

وذكر "بانوس" في تصريح نُشر بالقاهرة الأن: "إن سوريا تشهد أكبر كارثة إنسانية في العالم حالياً، مبيناً أنه خرج أضخم من 300 ألف نازح من جنوب إدلب إلى المناطق الوسطى في إدلب منذ مطلع العام الحالي".

وأشار إلى أن الأمم المتحدة تنسق مع منظمات الإغاثة السورية، وتطالب جميع الأطراف باحترام المناطق التي يوجد بها النازحون، واحترام المنشآت السكنية والمدارس والمنشآت الصحية لحماية المدنيين.

برجاء اذا اعجبك خبر منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية: دمشق تشهد أكبر كارثة إنسانية بالعالم قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية