أكاديمي إيراني: طهران لا تشعر بالارتياح حيال تزايد "قوة" أنقرة
أكاديمي إيراني: طهران لا تشعر بالارتياح حيال تزايد "قوة" أنقرة

أكاديمي إيراني: طهران لا تشعر بالارتياح حيال تزايد "قوة" أنقرة

حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر أكاديمي إيراني: طهران لا تشعر بالارتياح حيال تزايد "قوة" أنقرة .

صحيفة الوسط - ذكر الأكاديمي الإيراني "عالم صالح"، إن طهران لا تشعر بالارتياح حيال تزايد قوة أنقرة.

وأضاف عضو هيئة التدريس في جامعة لانكستر البريطانية، في حوار مع الأناضول، أن تلقي تنظيم "ي ب ك" الذي تدعمه الولايات المتحدة ضربة قوية، أمر يسعد إيران، إلا أن طهران لا تشعر بالارتياح لدى اكتساب أنقرة المزيد من القوة.

وتعليقا على عملية غصن الزيتون التي يتلقي فجأة فيها القوات التركيه "وحدات حماية الشعب" و"تنظيم الدولة الأسلامية" في عفرين السورية، أشار صالح أن ميزان القوى تغير في سوريا بعد هزيمة تنظيم الدولة الأسلامية، حيث اكتسبت "حماية الشعب" المزيد من القوة والأراضي، وهو ما شكل تهديدا لأمن أنقرة لا يمكن السكوت عنه.

وذكر إن إيران تدرك مخاوف أنقرة بخصوص أمن حدودها مع سوريا، ورغم دعوة إيران أنقرة إلى وقف عملية غصن الزيتون، إلا أن مسؤولا إيرانيا واحدا لم يقم بإدانة العملية، وهو ما يعني، وفقا لصالح، أن إيران راضية عن تطورات الوضع.

وأشار أن إضعاف تنظيم "ي ب ك" سياسيا وأمنيا هو أمر ترغب فيه إيران وسوريا.واعتبر صالح أن "دمشق وطهران تنظران بإيجابية إلى العملية التركية، لأنها أدخلت العلاقات بين أنقرة والولايات المتحدة مرحلة جديدة، كما أن الدعم الذي تقدمه واشنطن إلى "ي ب ك" جعل أنقرة لا تشعر بالثقة تجاه الولايات المتحدة، وشكل تهديدا أمنيا لأنقرة".

برجاء اذا اعجبك خبر أكاديمي إيراني: طهران لا تشعر بالارتياح حيال تزايد "قوة" أنقرة قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن