«الإندبندنت»يؤكد أن خوادم أولمبياد «بيونج تشانج» تعرضت لهجمات إلكترونية
«الإندبندنت»يؤكد أن خوادم أولمبياد «بيونج تشانج» تعرضت لهجمات إلكترونية

«الإندبندنت»يؤكد أن خوادم أولمبياد «بيونج تشانج» تعرضت لهجمات إلكترونية حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «الإندبندنت»يؤكد أن خوادم أولمبياد «بيونج تشانج» تعرضت لهجمات إلكترونية .

صحيفة الوسط - تجذب دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي تستضيفها مدينة بيونج تشانج الكورية الجنوبية، أنظار العالم، ليس لأهميتها صحيفة الوسط فقط، لكن فعالية وفد كوري شمالي بها منحها أهمية سياسية.

واستعانت اللجنة المنظمة بنحو 50 ألف مجند من الجيش و10 آلاف شرطي، بالإضافة إلى 600 فريق إنقاذ للطوارئ للقيام بعمليات التأمين خلال تجمعات الدورة، إلا أن هذا لم يحمي أجهزة خوادم البطولة من التعرض لهجمات إلكترونية خلال حفل تتويج البطولة، حسب ما ذكر منظمو البطولة لصحيفة "الإندبندنت" البريطانية.

وتعطلت أجهزة تحقيق بروتوكول الإنترنت "آي بي تي في" الموجودة في المركز الإعلامي للبطولة، ما اضطر اللجنة المنظمة إلى غلق خوادمها لتجنب وقوع المزيد من الأضرار، ما أدى إلى تعطل الموقع الرسمي للبطولة لمدة 12 ساعة، إذ فشل العديد من مستخدمي الموقع في طباعة تذاكر تجمعات البطولة، وفقا لوكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية.

وذكرت صحيفة "الإندبندنت" إنه من غير الواضح من كان وراء الهجوم، لكن خبراء الأمن الإلكتروني حذروا من أن دورة الألعاب الأولمبية الشتوية تشكل تحديا أمنيا، إذ يمكن للقراصنة ضرب الرياضيين والموظفين.

وأعلن توماس ريتشاردز المستشار بشركة "سينوبسيس" للحلول التقنية، بأن الأولمبياد الشتوية تمثل تحديا أمنيا كبيرا، خاصة فيما يتعلق بمنع الهجمات ضد الأهداف المادية والاجتماعية والتقنية.

وحضر مراسم الافتتاح مجموع من رؤساء الدول الذين شهدوا دخول مشترك للرياضيين من سول وكوريا الشمالية، كما شهد الافتتاح الزعيم الشرفي لكوريا الشمالية كيم يونج نام وشقيقة كيم يونج أون الزعيم الكوري الشمالي كيم يو يونج.

برجاء اذا اعجبك خبر «الإندبندنت»يؤكد أن خوادم أولمبياد «بيونج تشانج» تعرضت لهجمات إلكترونية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري