مسؤول إيراني: الأسد كان مقتنعا بترك السلطة لولا تدخلنا.. والأعداء يريدون تدميرنا قبل ظهور المهدي
مسؤول إيراني: الأسد كان مقتنعا بترك السلطة لولا تدخلنا.. والأعداء يريدون تدميرنا قبل ظهور المهدي

مسؤول إيراني: الأسد كان مقتنعا بترك السلطة لولا تدخلنا.. والأعداء يريدون تدميرنا قبل ظهور المهدي حسبما ذكر CNN Arabic ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر مسؤول إيراني: الأسد كان مقتنعا بترك السلطة لولا تدخلنا.. والأعداء يريدون تدميرنا قبل ظهور المهدي .

صحيفة الوسط - دبي، الإمارات العربية المتحدة — ذكر علي محمدي، عضو مجلس تشخيص مصلحة النظام في إيران (أحد أجهزة الحكم بإيران وهو بمثابة هيئة استشارية عليا) إن الرئيس السوري، بشار الأسد، كان مقتنعا بترك السلطة (مطلع الأزمة السورية) قبل لقاء اللواء الإيراني، سردار همداني في سوريا.

إدلب: حلب الجديدة.. من ينهي العنف بسوريا؟Play Overlay

إدلب: حلب الجديدة.. من ينهي العنف بسوريا؟ 4:04

جاء ذلك في تصريحات نقلتها وكالة أنباء "مهر" الإيرانية، حيث ذكر محمدي: "عندما عاد سردار همداني من سوريا، ذكر: إنه وعندما وصل إلى سوريا كان بشار الأسد قد توصل إلى استنتاج بأن عليه تَرْك القصر وكان محاطا بالقوات (المعارضة)"

وتابع قائلا: "همداني أخبر الأسد بأنه لن يكون قلقا إذا سمح بتوزيع 10 آلاف قطعة سلاح على الشعب وتنظيمهم، وأنه بذلك سيقضي على الخطر،" لافتا إلى أن "همداني حشد 80 ألف من السوريين وأدخل حزب الله للمشهد وأصبح القوات السورية الحرة بعدها أقوى، واليوم نرى أن القوات السورية الحرة بات قادرا على إسقاط طائرة صهيونية."

وألقى المسؤول الإيراني الضوء على أن "الأعداء توصلوا إلى استنتاج بأن الشيعة يؤمنون بأن إمام آخر الزمان (الإمام المهدي) سيظهر، وعليه هم يحاولون تدمير إيران."

برجاء اذا اعجبك خبر مسؤول إيراني: الأسد كان مقتنعا بترك السلطة لولا تدخلنا.. والأعداء يريدون تدميرنا قبل ظهور المهدي قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : CNN Arabic