تصاعد حدة التوترات بين القوات الأفغانية والباكستانية عبر الخط الحدودي الفاصل
تصاعد حدة التوترات بين القوات الأفغانية والباكستانية عبر الخط الحدودي الفاصل

تصاعد حدة التوترات بين القوات الأفغانية والباكستانية عبر الخط الحدودي الفاصل

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر تصاعد حدة التوترات بين القوات الأفغانية والباكستانية عبر الخط الحدودي الفاصل .

صحيفة الوسط - تصاعدت حدة التوترات بين القوات الأفغانية والباكستانية على طول خط دوراند الحدودي الفاصل بين البلدين.

وأفادت معلومـات صادرة عن إقليم كونار شرق البلاد - وفقا لوكالة أنباء "خامة برس" الأفغانية، الأن، الأحد - بوجود توترات متزايدة بين القوات الأفغانية والباكستانية على طول خط دوراند، وسط أعمال القصف المستمرة عبر الحدود.

من ناحيته، ذكر حاكم إقليم كونار، وحيد الله كليمزاي، إن الآلاف من القذائف المدفعية تم إطلاقها على مناطق متفرقة من الإقليم الأفغاني خلال الأشهر القليلة الماضية.

وأضاف كليمزاي أنه تمت إثارة القضية بصورة متكررة مع الحكومة الباكستانية، عبر القنوات الدبلوماسية، إلا أن لم يحدث أى تغير بخصوص القصف الحدودي، ونبّه إلى أن القوات الأفغانية بدأت في الرد، حيث قامت خلال الأيام الأخيرة، بقصف المناطق التي صحيفة الوسط أن قصفت منها القوات الباكستانية.

وذكرت السلطات المحلية في كونار إن الجيش الباكستاني يستمر في القصف المدفعي على الإقليم، حيث تم إِفْرَاج ما يقرب من 180 قذيفة مدفعية على منطقة دانجام بالإقليم الواقع في شرق البلاد.

فيما يرى مسئولون أفغان أن تطورات العنف الجارية في البلاد، ذات صلة بمجلسيّ قيادة حركة طالبان وشبكة حقاني المسلحتين في الأراضي الباكستانية، وهي المزاعم التي رفضتها إسلام آباد مرارا.

وفي غضون ذلك، ذكرت وزارة الخارجية الأفغانية إنه لم يتم إحراز أي تقدم في جولة المحادثات الثانية بين كابول وإسلام أباد، والتي تتعلق بقضايا الحرب على الإرهاب والحد من العنف وتحقيق السلام والمصالحة.

برجاء اذا اعجبك خبر تصاعد حدة التوترات بين القوات الأفغانية والباكستانية عبر الخط الحدودي الفاصل قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد