عباس لبوتين: نرفض الوساطة الأميركية لعملية التسوية
عباس لبوتين: نرفض الوساطة الأميركية لعملية التسوية

عباس لبوتين: نرفض الوساطة الأميركية لعملية التسوية حسبما ذكر قناة العالم ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر عباس لبوتين: نرفض الوساطة الأميركية لعملية التسوية .

صحيفة الوسط - العالم - فلسطين المحتلة

وأضاف عباس خلال لقاء جمعه بالرئيس الروسي، فلاديمير بوتين في موسكو الاثنين، أن القرار الأخير للرئيس ترامب نقل السفارة الأميركية إلى القدس والاعتراف بهذه المدينة عاصمة لإسرائيل كان بمثابة "ضربة" للفلسطينيين.

وأشار عباس إلى أنه لا مانع لدى فلسطين لأن تكون الوساطة في عملية التسوية متعددة الأطراف، كـ"الرباعية" ودول أخرى من قبيل الآلية التي تم استخدامها في المفاوضات مع إيران حول برنامجها النووي.

من جانب آخر، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه أجرى مكالمة هاتفية مع نظيره الأميركي دونالد ترامب، تناولت تسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وفي مستهل اللقاء مع عباس، ذكر بوتين: "للتو تحادثت عبر الجوال مع رئيس الولايات المتحدة السيد دونالد ترامب. وبالطبع تحدثنا عن التسوية الفلسطينية الإسرائيلية أيضا. وأود أن أنقل لكم منه أطيب التمنيات".

وأشار بوتين، الذي رحب بزيارة عباس لموسكو، إلى عمق وجودة العلاقات الروسية الفلسطينية، مقترحا أن تتناول المحادثات بين الجانبين الوضع في المنطقة والعلاقات الثنائية.

وبحسب الرئيس الروسي فإن الوضع في المنطقة "بعيد عما تمنياتنا".

وأثبت بوتين أن روسيا كانت تدعم الشعب الفلسطيني دائما، مذكرا أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو زار موسكو مؤخرا وتم بحث تسوية النزاع الفلسطيني الإسرائيلي معه أيضا.

وأضاف بوتين أنه مهتم بمعرفة التقييم الشخصي لعباس للأوضاع في المنطقة، مؤكدا على ضرورة "إحضار عقارب الساعة وبلورة رؤى مشتركة لحل هذه القضية المعقدة جدا".

وحضر المحادثات من الطرف الفلسطيني كل من وزير الخارجية رياض المالكي ووزير الشؤون المدنية حسين الشيخ، ومن الطرف الروسي وزير الخارجية سيرغي لافروف ومساعد الرئيس الروسي يوري أوشاكوف.

روسيا الأن

2

 

برجاء اذا اعجبك خبر عباس لبوتين: نرفض الوساطة الأميركية لعملية التسوية قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : قناة العالم