تجمع العودة.. اشتباكات وشهيدان برصاص الاحتلال الإسرائيلي
تجمع العودة.. اشتباكات وشهيدان برصاص الاحتلال الإسرائيلي

تجمع العودة.. اشتباكات وشهيدان برصاص الاحتلال الإسرائيلي حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر تجمع العودة.. اشتباكات وشهيدان برصاص الاحتلال الإسرائيلي .

صحيفة الوسط - استشهد شاب فلسطيني وأصيب العشرات في مواجهات اندلعت ظهر الأن الجمعة، على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة بين المتظاهرين الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، ليرتفع مجموع الشهداء الأن إلى اثنين.

وأثبتت مصادر طبية بغزة استشهاد الشاب محمد كمال النجار 25عاما، برصاص الاحتلال شرق جباليا، مما يرفع مجموع الشهداء في ذكرى احياء يوم الأرض الى اثنين، حيث استشهد في ساعات صحيفة الوسط الشاب عمر سمور .

وتوافد آلاف الفلسطينيين من مدينة القدس وأراضي 48، إلى المسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة، فيما قام الاحتلال الإسرائيلي بتحويل القدس إلى ما يشبه ثكنة عسكرية، تحسبا لخروج مسيرات كبرى بعد الصلاة.

ودفع الاحتلال بتعزيزات إضافية من عناصر وحداته الخاصة إلى وسط مدينة القدس المحتلة، إضافة إلى فرض حزام أمني موسع يشمل عددا من الأحياء المحيطة بوسط القدس.

وذكر الهلال الأحمر الفلسطيني، إن طواقمه تعاملت حتى الآن مع 54 إصابة برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال قمع الاحتلال للمشاركين في تجمع العودة الكبرى على حدود غزة.

وأوضحت طواقم الهلال الأحمر أنها تعاملت مع 10 اصابات في غزة، 20 إصابة في جباليا، 8 اصابات في دير البلح، 12 إصابة في رفح، 4 اصابات في خان يونس.

وقد كانت القوى الوطنية والإسلامية والمؤسسات والشخصيات الاعتبارية المقدسية أعلنت في معلومـات سابقة لها، النفير العام وشد الرحال إلى المسجد الأقصى، وإغلاق كافة مساجد المدينة والتركيز على صلاة الجمعة بالمسجد الأقصى.

وذلك بعد سلسلة من التطورات لاستهداف المسجد، بدأت بسماح محكمة صلح الاحتلال للمستوطنين بأداء شعائرهم التلمودية أمام أبواب الأقصى، وتنظيم مهرجان تهويدي ضخم بمنطقة القصور الأموية الملاصقة بجدار المسجد الأقصى الجنوبي، للتدريب على ذبح قرابين البيسح العبري، وآخرها إلصاق ما تسمى بـ منظمات الهيكل إعلانات عنصرية على أحد أبواب الأقصى تسْتَوْجَبَ فيه أهل القدس والأوقاف الإسلامية بإخلاء المسجد الأقصى الأن لصالح اليهود بهدف تحضير قرابين الفصح العبري في المسجد المبارك.

وزحف عشرات الآلاف من جماهير الشعب الفلسطيني منذ صباح الأن الجمعة، إلى "مخيمات العودة" على الحدود الشرقية لقطاع غزة، للمشاركة في تجمع العودة الكبرى.

اقرأ أيضا: في «يوم الأرض».. «العودة الكبرى» صداع في رأس الاحتلال

اقرأ أيضا: في يوم الأرض.. «نُشُور»: شعب فلسطين سيبقى منغرسا في أرض الأجداد

برجاء اذا اعجبك خبر تجمع العودة.. اشتباكات وشهيدان برصاص الاحتلال الإسرائيلي قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري