أخذ رأي: 33 في المائة من الشباب الأمريكي لا يؤيدون سياسة دونالد ترامب
أخذ رأي: 33 في المائة من الشباب الأمريكي لا يؤيدون سياسة دونالد ترامب

أخذ رأي: 33 في المائة من الشباب الأمريكي لا يؤيدون سياسة دونالد ترامب حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر أخذ رأي: 33 في المائة من الشباب الأمريكي لا يؤيدون سياسة دونالد ترامب .

صحيفة الوسط - أظهر أخذ رأي للرأي أن غالبية الشباب في الولايات المتحدة، الذين تتراوح أعمارهم ما بين 15 و34 عاما، لا يؤيدون سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأظهر الاستطلاع الذي أجرته وكالة "أسوشيتد برس" ومركز NORC للأبحاث، أن 33 في المائة فقط من الشباب الأمريكي يؤيدون سياسات ترامب، وهذا المؤشر أقل بنسبة 9 بالمئة من مستوى تأييد ترامب من قبل المواطنين الأكبر سنا.ويرى 60 بالمئة من الشباب أن ترامب غير صالح لمنصب الرئاسة، فيما يعتبره 62 بالمئة شخصا "غير نزيه بشكل عام"، وفقا لما ذكرته قناة "روسيا الأن" الإخبارية الروسية.

كما ذكر 47 بالمئة من الشباب الأمريكي أنهم أصبحوا يولون اهتماما أكبر بالسياسة بعد بُلُوغ ترامب إلى الحكم. ويعارض أضخم من نصف الشباب أجندات ترامب فيما يخص التعامل مع الأقليات مثل المهاجرين ومثليي الجنس، وتغير المناخ والخطط لبناء جدار فاصل على الحدود مع المكسيك، ويوافق 36 بالمئة ممن شملهم الاستطلاع على زيادة النفقات العسكرية، بينما عارض ذلك 27 بالمئة.

ويشار إلى أن الشباب الأمريكي الذين تتراوح أعمارهم حاليا ما بين 15 و34 عاما سيشكلون الجزء الأكبر من الناخبين في عام 2020، موعد الانتخابات الرئاسية المقبلة في الولايات المتحدة.وجرى أخذ رأي الآراء في الفترة من 22 فبراير إلى 9 مارس الحالي، وضم 1027 شخصا.

برجاء اذا اعجبك خبر أخذ رأي: 33 في المائة من الشباب الأمريكي لا يؤيدون سياسة دونالد ترامب قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن