ماكرون وترامب يتفقان على أن أسلحة كيماوية استخدمت في دمشق
ماكرون وترامب يتفقان على أن أسلحة كيماوية استخدمت في دمشق

ماكرون وترامب يتفقان على أن أسلحة كيماوية استخدمت في دمشق

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر ماكرون وترامب يتفقان على أن أسلحة كيماوية استخدمت في دمشق .

صحيفة الوسط - اتفق الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال مكالمة هاتفية على أن أسلحة كيماوية استخدمت في الغوطة الشرقية بسوريا في السابع من أبريل وأنهما سيعملان على تحديد المسؤول عن استخدامها.

وذكرت الرئاسة الفرنسية في بيان الأن الاثنين إن الرئيسين "تبادلا المعلومات والتحليلات التي تؤكد استخدام الأسلحة الكيماوية".

وأضاف البيان "يجب تحديد جميع المسؤوليات في هذا الصدد بوضوح".

وذكر البيان أيضا إن الزعيمين أصدرا التعليمات لفريقيهما بتنسيق الجهود في مجلس الأمن الدولي الأن الاثنين، وسيناقش الزعيمان الأمر مرة أخرى خلال 48 ساعة.

برجاء اذا اعجبك خبر ماكرون وترامب يتفقان على أن أسلحة كيماوية استخدمت في دمشق قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد