الأمين العام للأمم المتحدة: لا حلول عسكرية للأزمة في دمشق
الأمين العام للأمم المتحدة: لا حلول عسكرية للأزمة في دمشق

الأمين العام للأمم المتحدة: لا حلول عسكرية للأزمة في دمشق

حسبما ذكر صدي البلد ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر الأمين العام للأمم المتحدة: لا حلول عسكرية للأزمة في دمشق .

صحيفة الوسط - ذكر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس إنه لا حلول عسكرية للأزمة في سوريا، مؤكدا أنه لا يوجد اتفاق على تحديد آلية محاسبة المسؤول عن استخدام الأسلحة الكيميائية.

وأضاف جوتيريس - خلال مقابلة مع قناة (العربية الحدث " من نيويورك - "أنه يشعر بقلق بالغ من التطورات في سوريا" مشيرا إلى أن المنطقة تعيش حاليا في مرحلة حرب باردة ولا توجد قنوات للتهدئة.

وأشار الأمين العام إلى أن باريس تقدمت بمقترح لتقييد الفيتو في القرارات المتعلقة بجرائم ضد الإنسانية، مشددا على ضرورة تَـسْوِيَة الأزمة السورية من خلال الحوار وقرارات الأمم المتحدة.

ولفت إلى أن الأمم المتحدة تدعم بقوة مهمة فريق منظمة حظر الأسلحة الكيماوية في سوريا ؛ لأن استخدام الأسلحة الكيميائية انتهاك صارخ للقانون الدولى.

وأثبت الأمين العام للأمم المتحدة ضرورة نزع أسلحة التنظيم المتمرد عن الحكومة اليمنية الحالية والمعروف بأسم الحوثيين الثقيلة، كما أننا نتفهم القلق السعودي.

وحول القضية الفلسطينية، ذكر جوتيريس "إن تَـسْوِيَة الدولتين هو الذي يسمح لمستقبل آمن للفلسطينيين والإسرائيليين "، مضيفا أنه لابد من عودة العملية السياسية بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

برجاء اذا اعجبك خبر الأمين العام للأمم المتحدة: لا حلول عسكرية للأزمة في دمشق قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صدي البلد