وسائل صحف سورية: ضرب مركز الأبحاث في دمشق سبب أضرارا مادية فقط
وسائل صحف سورية: ضرب مركز الأبحاث في دمشق سبب أضرارا مادية فقط

وسائل صحف سورية: ضرب مركز الأبحاث في دمشق سبب أضرارا مادية فقط حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر وسائل صحف سورية: ضرب مركز الأبحاث في دمشق سبب أضرارا مادية فقط .

صحيفة الوسط - أفادت فضائية "العربية"، نقلًا عما ذكرت إنها وسائل إعلامية موالية للحكومة السورية، إن ضرب مركز الأبحاث في دمشق أدى إلى أضرار مادية فقط.

وأمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فجر الأن، القوات الأمريكية بتوجيه عدة ضربات دقيقة لمواقع عسكرية داخل سوريا ذكر إنها تحوي أسلحة كيماوية، وذكرت تريزا ماي رئيسة وزراء المملكة المتحدة إنه لابديل عن استخدام القوة العسكرية ضد سوريا، فيما أمر إيمانويل ماكرون الرئيس الفرنسي قواته بشن ضربات على سوريا.

واستهدفت الضربات مستودعات للجيش في مدينة حمص، ومطار المزة ومركز البحوث في برزة بدمشق، كما أعلن "البنتاجون" أنهم أطلقوا من 100 إلى 120 صاروخا، وأشار التليفزيون السوري إلى أنهم أسقطوا 13 صاروخا في منطقة الكسوة.

فيما اعتبر السفير الروسي لدى واشنطن أن ضرب سوريا "إهانة لبوتين"، وأنها جاءت في الوقت الذي كان لدى سوريا فرصة للسلام.

برجاء اذا اعجبك خبر وسائل صحف سورية: ضرب مركز الأبحاث في دمشق سبب أضرارا مادية فقط قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن