عالم روسي: وجود الجيش الأمريكي في دمشق فقد معناه
عالم روسي: وجود الجيش الأمريكي في دمشق فقد معناه

عالم روسي: وجود الجيش الأمريكي في دمشق فقد معناه حسبما ذكر الوطن ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر عالم روسي: وجود الجيش الأمريكي في دمشق فقد معناه .

صحيفة الوسط - اعتبر عضو مجلس الخبراء لدى رئاسة المجمع الصناعي الدفاعي الروسي، فيكتور موراخوفسكي، أن سبب قرار البيت الأبيض سحب جيشه من سوريا، يكمن في أن تواجد هذه القوة الصغيرة هناك قد فقد معناه.

وأضاف، أن تواجد هذه القوة الأمريكية لا يسهم في التوصل إلى التسوية السياسية في سوريا، وفقا لما ذكرته قناة "روسيا الأن" الإخبارية الروسية.

وذكر موراخوفسكي: "التجمع الأساسي للقوات الأمريكية يقع في بغداد، والولايات المتحدة الأن ممثلة في سوريا بوحدات من قوات العمليات الخاصة وبأعداد غير كبيرة، ولم يعد هناك معنى لتواجد هذه القوة هناك لأنها في الواقع لا تستطيع التَحَكُّم على منطقة شاسعة داخل حدود سوريا لفترة طويلة وهي قد تدخل في نزاع مع أنقرة وطبعا مع الحكومة السورية أيضا".

واعتبر أن وجود قوة العمليات الخاصة الأمريكية في سوريا، هو سيناريو مؤقت بالنسبة لواشنطن ويهدف قبل كل شيء، إلى دعم السياسية الموالية للولايات المتحدة.

وفي وقت سابق، أثبتت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز أن الإدارة الأمريكية ستسحب في القريب العاجل قوات البنتاغون من سوريا، ونقلت عن ترامب قوله، إن الولايات المتحدة قد تغادر سوريا "في القريب العاجل جدا"، ليهتم آخرون بالأمور هناك.

برجاء اذا اعجبك خبر عالم روسي: وجود الجيش الأمريكي في دمشق فقد معناه قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : الوطن