«العفو الدولية»يؤكد أن بغداد يضـع «عقابًا جماعيًا» على نساء وأطفال
«العفو الدولية»يؤكد أن بغداد يضـع «عقابًا جماعيًا» على نساء وأطفال

«العفو الدولية»يؤكد أن بغداد يضـع «عقابًا جماعيًا» على نساء وأطفال حسبما ذكر المصرى اليوم ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر «العفو الدولية»يؤكد أن بغداد يضـع «عقابًا جماعيًا» على نساء وأطفال .

صحيفة الوسط - اشترك لتصلك أهم الأخبار

نددت منظمة العفو الدولية بفرض السلطات العراقية «عقابا جماعيا» على الفتيات والأطفال المشتبه بارتباطهم بتنظيم «تنظـيم الدولة الأسـلامية»، مشيرة إلى أن هذا العقاب يشمل خصوصا الحرمان من المساعدات الإنسانية والمنع من تَرْك مخيمات النازحين وممارسة العنف الجنسي بحق الفتيات.

وذكرت المنظمة، في تقرير بعنوان «المدانون: نساء وأطفال عراقيون معزولون ومحاصرون ويتعرضون للاستغلال في بغداد»، الثلاثاء، إنها رصدت «تفشي التمييز ضد الفتاة في مخيمات الأشخاص النازحين داخلياً من قبل قوات الأمن وموظفي إدارات المخيمات والسلطات المحلية التي تعتقد أن هؤلاء الفتيات ينتمين إلى التنظيم».

وأثبت التقرير أن «الاستغلال الجنسي كان يحدث في كل مخيم من المخيمات الثمانية التي زارها باحثو المنظمة» الحقوقية.

وذكرت لين معلوف، مديرة البحوث للشرق الأوسط في منظمة العفو الدولية، في التقرير «ربما تكون الحرب ضد التنظيم في بغداد قد تبلغ، لكن معاناة العراقيين لا تزال أبعد ما تكون عن الانتهاء. فالنساء والأطفال الذين لهم صلة مفترضة بالتنظيم يعاقَبون على جرائم لم يرتكبوها».

برجاء اذا اعجبك خبر «العفو الدولية»يؤكد أن بغداد يضـع «عقابًا جماعيًا» على نساء وأطفال قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : المصرى اليوم