دمشق: إنذار خاطئ تتسبب في إِفْرَاج صواريخ قرب قاعدتين جويتين
دمشق: إنذار خاطئ تتسبب في إِفْرَاج صواريخ قرب قاعدتين جويتين

دمشق: إنذار خاطئ تتسبب في إِفْرَاج صواريخ قرب قاعدتين جويتين حسبما ذكر التحرير الإخبـاري ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر دمشق: إنذار خاطئ تتسبب في إِفْرَاج صواريخ قرب قاعدتين جويتين .

صحيفة الوسط - ذكرت دوائر عسكرية سورية، أن إنذارا خاطئا كان وراء إِفْرَاج الدفاعات الجوية السورية صواريخ أرض جو، بالقرب من قاعدتي الشعيرات والضمير الجويتين. وقد كانت واشنطن قد نفت قيامها بأي ضربة جديدة، بينما رفض متحدث إسرائيلي التعليق.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية "دويتشه فيله"، صباح الأن الثلاثاء، عن دوائر عسكرية سورية، أن إنذارا خاطئا كان وراء إِفْرَاج الدفاعات الجوية السورية صواريخ أرض جو، بالقرب من قاعدتي الشعيرات والضمير الجويتين.

وكان التلفزيون الرسمي السوري قد عرض صورا، ذكر إنها لصاروخ تم اعتراضه فوق قاعدة الشعيرات الجوية في وقت متأخر من ليل أمس الإثنين، وذلك بعد أيام فقط من أقتحام أمريكي بريطاني فرنسي على رؤية سورية ردا على الهجوم الكيماوي على مدينة دوما بضواحي دمشق، وصفها التلفزيون الرسمي السوري الهجوم الصاروخي بـ"العدوان"، من دون أن يحدد الجهة التي تقف خلفه.

وذكر الإعلام الحربي التابع لجماعة حزب الله، إن الدفاعات الجوية السورية، اعترضت 3 صواريخ استهدفت مطار الضمير العسكري شمال شرقي العاصمة، ولم يذكر التلفزيون السوري شيئا عن هذه الضربة. فيما ذكرت مصادر بالمعارضة، إن مطار الضمير قاعدة جوية رئيسية استخدمت في حزب عسكرية كبيرة، سيطر خلالها القوات الســورية الحـرة بدعم روسي على منطقة الغوطة الشرقية قرب دمشق.

 

برجاء اذا اعجبك خبر دمشق: إنذار خاطئ تتسبب في إِفْرَاج صواريخ قرب قاعدتين جويتين قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : التحرير الإخبـاري