التخطي إلى المحتوى
رئيس الوزراء الفلسطيني يقترح إعطاء إجازة بدون راتب لموظفين يرفضون التطعيم ضد كورونا
لقاح كورونا

رئيس الوزراء الفلسطيني يقترح إعطاء إجازة بدون راتب لموظفين يرفضون التطعيم ضد كورونا، حيث قام محمد اشتية، اليوم، بإعطاء إجازة بدون راتب للموظفين الرسميين الذين لا يريدون تلقي التطعيم ضد فيروس كورونا.

وخلال جلسة عقدها مجلس الوزراء الفلسطيني في مدينة رام الله، اليوم الثلاثاء، صرج اشتية: "إن العودة الحذرة لممارسة حياتنا شبه اليومية وعودة التعليم الوجاهي في المدارس والجامعات تتطلب مِن كل مَن لم يتلق اللقاح حتى الآن سرعة الحصول عليه في المراكز المنتشرة في جميع محافظات الوطن".

وأضاف "سنقوم باتخاذ إجراءات بحق من يتخلف عن تلقي المطاعيم ضد الفيروس، حماية لسلامة المجتمع من إنتشار موجة جديدة من الوباء، وحتى لا نجد أنفسنا مضطرين للعودة لإجراءات وتدابير إغلاق جديدة. وهناك مقترح أمام مجلس الوزراء أن من لا يريد أن يتلقى التطعيم، من الموظفين الرسميين، فإنه سوف يعطى إجازة غير مدفوعة الراتب، إلى حين الإعلان عن انتهاء الوباء".

يذكر أن وزارة الصحة قد كشفت في وقت سابق أن فلسطين تجاوزت المليون جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا منذ بدء حملة التطعيم.

وصرحت الكيلة إن عدد الجرعات المستخدمة في فلسطين بلغ 1,001,415 جرعة، وهذا الأمر دليل على وعي المواطنين، ما سيساهم في التخفيف من آثار أي موجة مقبلة للجائحة.

وأوضح وزيرة الصحة أن "هناك تفاوتا كبيرا في نسبة تلقي التطعيمات بين المحافظات الشمالية (الضفة الغربية) والمحافظات الجنوبية (قطاع غزة)، حيث بلغت نسبة من تلقوا التطعيم من الفئة المستهدفة في الضفة الغربية 28.6%، في حين بلغت في قطاع غزة 8.3% فقط"، مؤكدة ضرورة العمل مع الجهات ذات العلاقة والشركاء لتشجيع الجمهور على تلقي اللقاح، خصوصا في المحافظات الجنوبية.

وطالبت الوزارة المواطنين ممن تجاوزوا 18 عاما للتسجيل في المنصة الإلكترونية الخاصة بتلقي المطاعيم والتوجه إلى مراكز التطعيم في المحافظات لتلقي اللقاحات.