التخطي إلى المحتوى
دراسة جديدة تعلن 24% من المتعافين من كورونا يعانون مشاكل في الذاكرة والتركيز
كورونا

دراسة جديدة تعلن 24% من المتعافين من كورونا يعانون مشاكل في الذاكرة والتركيز، قامت الداراسة بالإعلان أنَّ بعض المتعافين من فيروس كورونا يعانون من مشاكل في التركيز والذاكرة، لأشهر بعد التعافي حتى بين أولئك الذين لم يدخلوا المستشفى، وتعرف تلك الحالة بمتلازمة ما بعد فيروس كورونا.

وأوضح البحث الذي نشر في جريدة صحفية، أن نحو ربع مرضى فيروس كورونا قد عانوا من بعض المشكلات في ذاكرتهم، وعلى الرغم من أنّ المرضى في المستشفى كانوا أكثر عرضة للإصابة بهذا الضباب الدماغي بعد الإصابة بفيروس كورونا، إلا أنّ بعض مرضى العيادات الخارجية يعانون من ضعف إدراكي أيضًا.

وصرح الباحثون: "يتوافق هذا النمط مع التقارير المبكرة التي تصف متلازمة العسر التنفيذي بعد الإصابة بفيروس كورونا ولها آثار كبيرة على النتائج المهنية والنفسية والوظيفية".

من جهة أخر أوضحت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية عبر موقعها على الإنترنت إلى أنّه "على الرغم من تحسن معظم الأشخاص المصابين بكوفيد-19 في غضون أسابيع من المرض، فإنَّ بعض الأشخاص يعانون من حالات ما بعد كورونا.

وأعلنت الدراسة أن نسبة 18 في المية أصيبوا بعجز في سرعة المعالجة المعرفية لديهم، ونسبة 20 في المية تأثرت قدرتهم على معالجة الفئات أو القوائم، ونسبة 23 في المية أظهروا عجزًا في التذكر ونسبة 24 في المية أظهروا عجزا في ترميز الذاكرة.