التخطي إلى المحتوى
نجاة ركاب طائرة مصر للطيران في المدينة المنورة بعد انحرافها أثناء الهبوط
طائرة مصر للطيران

شهدت المدينة المنورة في المملكة العربية السعودية قبل ساعات قليلة إعلان تعطيل المطار عدة ساعات بعد واقعة هبوط خطير لـ الطائرة المصرية التابعة لشركة مصر للطيران وبدء التحقيقات في الواقعة

وفي هذا السياق فقد صدر بيان رسمي تم الإعلان من خلاله أن العناية الإلهية أنقذت حياة ركاب طائرة مصرية من الموت بسبب طارئ خطير أثناء تنفيذ الهبوط في مطار المدينة المنورة بالسعودية.

وكانت طائرة مصر للطيران التي قلعت من مطار القاهرة الدولي في الرحلة المتجهة إلى المدينة المنورة قد واجهت انفجارا مفاجئا في إطارات عجلة الطائرة نتج عنه تلفيات هائلة وتسبب في تعطيل المطار.

وكشفت بعض المصادر المطلعة أن طائرة مصر للطيران كان على متنها نحو 160 فردا من بينهم 6 هم أفراد الطاقم وهي طائرة من طراز 800- B737، وتسجل حروف SU - GEE.

وعلى صعيد متصل فقد أوضحت بعض المصادر المطلعة في شرطة مصر للطيران أن الحالة الطارئة التي تفاجأ بها الجميع أثناء الهبوط نتج عنها انفجار الإطارين الأماميين وكما طار الكاوتش فى الهواء مسببا صوت فرقعه شديدة ثم اصطدم بجناحي الطائرة وبدنها بشكل عنيف مسببا تلفيات شديدة في بدن الطائرة مع تراجع مستوى ارتفاع الطائرة فكان سببا في زحفها على المحرك وبطن الطائرة وهو الذي تسبب في تلفيات شديدة بالمحرك أيضاً وببدن الطائرة من الاسفل.

وجاهد قائد الطائرة من أجل المحافظة على مسار الطائرة قدر المستطاع على أرض المدرج.

وكشفت المصادر المطلعة عن سلامة كل الركاب الذين كانوا على متن طائرة مصر للطيران كما تم الاعلان عن إغلاق المدرج من أجل سحب الطائرة للصيانة وتعطيل المطار لمدة 3 ساعات.

واعلنت السلطات السعودية عن فتح تحقيقات موسعة في الواقعة وتم استدعاء الركب الطائر للتحقيق في اسباب الواقعة لكن تفاجأ الجميع بعودتهم إلى القاهرة.