التخطي إلى المحتوى
مكالمة دولية احتيالية تلقاها كويتي وخسر 83 ألف دينار
مكالمات احتيالية

في أقل من نصف الساعة يخسر أحد الاشخاص 83 ألف دينار كويتى لانه تلقى اتصال هاتفي من خارج البلاد وقع من خلاله لعملية نصب كبرى>

وفي هذا السياق صرح مصدر أمني بوزارة الداخلية الكويتية انه مواطن وقع ضحية لعملية نصب واحتيال خسر من خلالها مبلغ 83 ألف دينار في وقت قياسي في أقل من نصف الساعة

حيث افاد المجني عليه انه اعتاد على التداول في البورصات العالمية عبر شركة وساطة مالية ولكنه في هذه المرة خسر هذا المبلغ نظير استجابته لمكالمة دولية مجهولة، أوهمه صاحبها بأنه من شركة تداول يتعامل معها، وأن بياناته الشخصية، بما فيها رقم حسابه بحاجة إلى تحديث.
واوضح المواطن ان الشخص الذي اتصل به ابلغه انه موظي شركة الوساطة التي يجري معاملاته من خلالها، ولاستمرار عمليات التداول، لا بد من تحديث البيانات، فزوده بأرقام كل من بطاقته المدنية وحسابه المصرفي وجواز سفره».

واشار المواطن الى انه لم تمض نصف الساعة على المكالمة الهاتفية، حتى فوجئ عبر رسائل بنكية بسحب مبلغ 83 ألف دينار من رصيده، وبالاتصال على البنك وشركة الوساطة، تبين أنه سقط ضحية عملية نصب واحتيال، ولم يطلب منه أحد تحديث أي بيانات، فسجل قضية جناية تزوير في محرر بنكي أحيلت إلى الإدارة العامة للمباحث الجنائية، للبحث والتحري هذا وفقا لما نشرته صحيفة الراي.