التخطي إلى المحتوى
هلاوس واضطرابات نفسية وأعراض غريبة لدى مصابة بفيروس كورونا في قطر
أعراض كورونا

سادت حالة من الصدمة مؤخرا في إحدى دول الخليج العربي بعد ظهور أعراض "غريبة" على فتاة مصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19 وأصبحت هذه الحالة تحتاج إلى دراسة دقيقة لمعرفة الأسباب وعلاقتها بالفيروس وكيفية علاجها.

وفي هذا السياق فقد قام الأطباء في قطر بنشر قصة غريبة تتعلق بفتاة ثبتت إصابتها بفيروس كورونا ولكن ظهرت عليها أعراض غامضة وغريبة وأصبحت مصدر قلق ومعاماة لها ولأسرتها.

وعلى صعيد متصل فقد أعلن الأطباء من خلال تقرير طبي تم نشره في British Medical Journal Case Reports، عن أن حالة الفتاة توصف بأنها كانت "مضطربة" بشكل لافت وكانت تتحدث بشكل مفرط جدا.
وتم الكشف من خلال التقرير عن أن الفتاة تم إيداعها أحد المستشفيات في دولة قطر، بواسطة أحد أفراد اسرتها، بسبب تغير طارئ في سلوكها خلال الأربعة السابقة عقب تأكيد إصابتها بالفيروس وحتى دخولها المستشفى.

وقد كشف الأطباء عن أعراض غريبة منها:

ظهور الارتباك بشكل لافت على الفتاة المصابة بالاضافة إلى التحدث إلى أشخاص لم يكونوا موجودين، ومناداة أفراد أسرتها باسماء خاطئة.

وخلع ملابسها دون سبب منطقي لذلك والميل لتناول أشياء ليست من الأطعمة والمشروبات المعتادة بعد شعورها بمحبة هذه الأشياء.

وقد ذكر بعض الأطباء أنه تمت مشاهدتها تغني وتروي "النكت" للموظفين في المستشفى عقب انتهاء حالة شديدة من البكاء".

رؤية هلوسات بصرية قصيرة.

كما أنها قامت بغسل ملابسها في المرحاض.

وكانت الفتاة قد أعلنت عن رؤيتها الطيور في الجناح بينما لم يكن هناك شيء وهو من الهلوسات البصرية.

وأوضح التقرير أن سبب إدخالها المستشفى قيامها في هذا اليوم بالشرب بشكل مندفع مقدار" 100 مل من غسول الجسم، فهرع أهلها إلى المستشفى لانقاذها، وعند سؤال الفتاة عن سبب شربها للغسول أجابت أنها أحبت رائحته وطعمه" ونفت أن يكون تصرفها محاولة منها لإيذاء نفسها.

واستمرت الفتاة بالتجول داخل المستشفى وألحت من أجل العودة للمنزل.

لجأ أطباء المستشفى لإعطاء الفتاة المصابة المهدئات وإحضار مجموعة من الأطباء النفسيين لمتابعة حالتها.