التخطي إلى المحتوى
القطاع الخاص بالامارات يعتزم زيادة الموظفين والرواتب
زيادة الرواتب

نتيجة الانتعاش الاقتصادي المبشر الذي تشهده دولة الإمارات فان الشركات الاماراتية في حاجة  لإعادة النظر في استراتيجيات التعويضات والمزايا لديها وتعديلها لجذب المواهب والخبرات والكفاءات والحفاظ عليها.

وفي هذا السياق كشفت شركة "ميرسر" التابعة لشركة "مارش آند ماكلينان" المتخصصة في تقديم الخدمات المهنية عن استطلاع للرأي شمل 599 شركة في دولة الإمارات انه مع تزايد المواهب التنافسية نتيجة الانتعاش الاقتصادي الذي تشهده الدولة عقب جائحة كورونا فان الركات الاماراتية في حاجة لإعادة النظر في استراتيجيات التعويضات والمزايا لديها وتعديلها لجذب المواهب والخبرات والكفاءات والحفاظ عليها.

كما افاد الاستطلاع ان الانتعاش الاقتصادي أسهم في تغيير عقلية توظيف الكفاءات ودعمها، خصوصا مع توفر المزيد من الخيارات أمام الموظفين، ما دفع أصحاب العمل لإعادة التفكير في قدرات وإمكانات الموظفين واستراتيجيات التعويض لديها وطرق الحفاظ عليها للتخفيف من حدة التنافس على المواهب والكفاءات، لاسيما في مجموعات الكفاءات عالية الطلب والتي تضاعفت بدورها خلال فترة ما بعد وباء "كورونا".

من جانبه أكد آندرو زين مستشار ومسؤول المهن في "ميرسر" الشرق الأوسط وشمال افريقيا إن هناك مؤشرات نمو اقتصادي عديدة وواضحة تنعكس في التوظيف المتزايد الذي نشهده العام الجاري والتنبؤات الإيجابية للعام المقبل" مضيفا أن الشركات تعمل على تركيز الأولوية لتعيين مجموعة الكفاءات التي ستدعم نمو أعمالها في المستقبل، إلا أن قطاع المواهب والكفاءات لايزال في مرحلة التطور، مما يُسبب تنافساً كبيراً إلى حدٍ ما هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم .