التخطي إلى المحتوى
اقتراب موعد أطول خسوف جزئي.. لن يتكرر قبل 1600 عام
خسوف القمر

وفقا لما نشرته صحيفة البيان فقد صدر بيان جديد بشأن حدوث ظاهرة فلكية نادرة لن تتكرر قبل 1600 عام وهي حدوث أطول خسوف جزئي تشهده الأرض بحسب ما نشره المعهد القومي المصري للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية.

وفي هذا السياق فقد أشار المعهد إلى أن كوكب الأرض سوف يشهد ظاهرة فلكية كبيرة حيث من المرتقب حدوث ظاهرة أطول خسوف جزئي للقمر يوم 19 نوفمبر 2021، تستمر لمدة 6 ساعات ودقيقتين، موضحا أن هذه الظاهرة لن تحدث مرة أخرى قبل انتهاء مدة ـ1600 عام.

وعلى صعيد متصل فقد أعلن المعهد القومي المصري للبحوث الفلكية أن ظاهرة الخسوف الجزئي للقمر المعنية بالبيان لن يتمكن أحد من رؤيتها داخل مصرلأنها ستتزامن مع وقت ما بعد غروب القمر تحت الأفق.

ومن ناحية أخرى فقد كشف المعهد أن أطول خسوف جزئي للقمر سوف تتم مشاهدته في أمريكا الشمالية ومناطق شرق آسيا ومناطق شمال أوروبا وكذلك في إندونيسيا.

ومن الجدير بالذكر أن ظاهرة الخسوف الجزئي الطويل للقمر قد حدثت يوم 18 فبراير 1440، ومن المتوقع أن تحدث مرة أخرى يوم 8 فبراير عام 2669.