التخطي إلى المحتوى
الشيخ خليفة يعتمد مشروع تطوير التشريعات و القوانين الاتحادية
الشيخ خليفة

ورد في نبأ عاجل قيام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد حفظه الله باعتماد أكبر تغييرات وتعديلات في تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة مع تطوير القوانين الاتحادية والتشريعات.

وفي هذا السياق فقد قام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان قبل ساعات باعتماد أكبر مشروع استراتيجي يهدف إلى تطوير (التشريعات و القوانين الاتحادية) بالإمارات.

ويأتي هذا القرار من أجل دعم كل من: ( البيئة الاقتصادية - البنية الاستثمارية - التجارية - أمن واستقرار المجتمع - حفظ حقوق الأفراد والمؤسسات ) في الإمارات من خلال حزمة تعديلات وقوانين تواكب تطلعات الإمارات ونهضتها.

وقد تم اعتماد مشروع تطوير حزمة من التعديلات تضم ما يزيد عن الأربعين قانونا بشكل نوعي يتناسب مع الرؤية الطموحة لجميع القيادات في الدولة والمجتمع الإماراتي.

وعلى صعيد متصل فإن التعديلات الجديدة تضم:
1- تطوير بنية تشريعية: قوانين تتعلق بـ

قوانين القطاعات الاستثمارية والتجارية والصناعية.

وقوانين الشركات التجارية.

وقوانين حماية الملكية الصناعية.

وقوانين حقوق المؤلفين.

وقوانين العلامات التجارية.

وقوانين السجل التجاري.

والمعاملات الإلكترونية وخدمات الثقة والتخصيم.

وقانون دخول وإقامة الأجانب.

وقانون القواعد العامة الموحدة للعمل.

قانون الجرائم والعقوبات.

وقانون مكافحة الشائعات والجرائم الإلكترونية.

وقوانين مكافحة المواد المخدرة والمؤثرات العقلية، وفقا لما نشرته وكالة الأنباء الإماراتية وام.

إقرأ أيضاً :