التخطي إلى المحتوى
قرض الزواج يقود موظف في البنك للمحاكمة
النيابة العامة

الطمع يقود عريس شاب في دولة الامارات العربية المتحدة إلى النيابة في دبي ثم إلى المحاكمة وفيما يلي التفاصيل الكاملة.

وفي هذا السياق فقد تسبب طلب موظف بأحد بنوك الدولة للحصول على قرض لإتمام الزواج في حدوث أمر غير متوقع وقاده للمحاكمة بدلا من عش الزوجية.

وعلى صعيد متصل فقد تسبب طلب تقدم به أحد الموظفين ببنك في الإمارات من أجل منحه قرض لاتمام زواجه في كشف عملية حصوله على مبالغ مالية كرشاوي تم منحها له من قبل بعض الأشخاص مقابل تقديمه لهم عدد من الخدمات غير القانونية.

وكان الشاب عندما قرر اتمام زواجه قد أعماه الطمع وتسبب في كشف جرمه وتسبب في إحالته للمحاكمة.

وكانت النيابة العامة في دبي قد كشفت تفاصيل قصته ليكون عبرة ولتوعية أفراد المجتمع.

وقد قام الموظف بعقد قرانه ومن ثم قام بالتقدم بطلب من أجل الحصول على منحة مالية من صندوق الزواج والتي يتم صرفها لأصحاب الدخل المحدود.

وعندما درس طلبه ثبت أنه تنطبق عليه الشروط ثم طلبت منه الجهات المختصة تقديم كشف حساب خاص بأرصدته البنكية فقام بإرسالهم لشؤون المنح فقامو برفض طلبه.

غضب الموظف وقام بالتوجه إلى المؤسسة لمعرفة سبب الرفض الطلب رغم انطباق الشروط عليه واصدار الموافقة بشأن القرض.

وقد حصل الموظف على الاجابة وهو تلقيه ما يعادل شهريا ١٠٠ ألف درهم وهو ما يخالف فيمة راتبه ويفوقها بشكل كبير ثم تم التحقيق معه وثبت تلقيه رشاوي.

إقرأ أيضاً :