التخطي إلى المحتوى
الامارات تعتمد فحص EDE  للقادمين
الامارات تعتمد فحص EDE للقادمين

لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الناجمة عن جائحة كورونا تعتمد استخدام  نظام «EDE» والذي يتميز ز باستخدام التكنولوجيا المتطورة، وقدرته على سهولة وسرعة كشف احتمال الإصابة بفيروس كورونا.

وفي هذا السياق فقد أكدت دائرة الصحة أبوظبي ان معهد أبحاث EDE أبوظبي التابع للشركة العالمية القابضة اعتمد نظام «EDE» والذي هو عبارة عن أجهزة فحص تقيس الموجات المغناطيسية الصادرة عن الطيف الخاص بالفيروس نفسه RNA وذلك من خلال قياس الموجات الكهرومغناطيسية التي تتغير عند وجود جزيئات الحمض النووي الريبي «RNA» لفيروس في جسم الشخص، وبالتالي، توفر نتائج فورية عن طريق مسح الأشخاص المحتمل إصابتهم عن بُعد من دون تصوير أو تسجيل.

كما افادت دائرة الصحة أبوظبي أن جهاز الفحص EDE غير مجهز تماماً لتخزين أي بيانات أو معلومات، ومن ثم لا يمكنه الاحتفاظ بصور أو ينتهك أي خصوصية لمن يجرون الفحص.

أيضا يعتبر فحص EDE تقنية تكميلية، وليست بديلة عن الفحص التقليدي PCR، إلا أن تطبيق هذه التقنية يسهم إلى حد كبير في العودة إلى الحياة الطبيعية.

كما اوضحت الدائرة ان فحص EDE تستخدم للكشف عن الإصابة بالفيروس عبر تطبيق إلكتروني باستخدام الهاتف المحمول، حيث يتولى مسح الشخص خلال ثلاث ثوانٍ، والتعرف إلى سلبية أو إيجابية الفيروس في جسم الشخص، بهدف تعزيز الإجراءات الوقائية.

من جانبه أفاد المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي أن تحديث إجراءات الدخول إلى إمارة أبوظبي، تم تعزيزاً للإجراءات الاحترازية، ولضمان الحفاظ على نسب الإصابة المنخفضة بفيروس «كوفيد-19» في الإمارة، وذلك من خلال خضوع جميع الأفراد عند الدخول إلى الإمارة لمسح سريع وبسيط بنظام EDE، بوساطة الهاتف المتحرك، حيث يقوم المسؤول عن تشغيل النظام بمسح سريع لوجه الشخص المعني في ثوان معدودة هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم.

إقرأ أيضاً :