التخطي إلى المحتوى
 وزارة الحج والعمرة تسمح لفئة عمرية معينة بمرافقة ذويهم لدخول الحرمين
وزارة الحج والعمرة تسمح لفئة عمرية معينة بمرافقة ذويهم لدخول الحرمين

أعلن هشام بن عبد المنعم بن سعيد ، وكيل وزارة الحج والعمرة ، أن الحد الأدنى لمتطلبات إصدار الأبناء لتصاريح العمرة في الحرم المكي والصلاة في روضة المسجد النبوي هو 5 سنوات.

وصرح بن سعيد في مداخلة مع قناة "السعودية" أنه "وبعد إلغاء التصاريح الخاصة بدخول ضيوف الرحمن إلى المسجد الحرام والمسجد النبوي لأداء الصلاة فيسمح لجميع الأطفال المرافقين لذويهم بدخول الحرمين الشريفين، وذلك لأنه تم إلغاء التصاريح الخاصة بأداء الصلاة فيهما".

وعن ضرورة تطبيقي (اعتمرنا) و(توكلنا) في المرحلة الحالية خصوصا بعد رفع الإجراءات الاحترازية وإلغاء عدد من التصاريح وإلغاء التحقق من الحالة الصحية، قال وكيل وزارة الحج والعمرة إن "للتطبيقين ضرورة تنظيمية في عملية تحسين تجربة ضيوف الرحمن الرقمية، والتحكم في الأفواج، وإتاحة الخيار لضيوف الرحمن عند التخطيط والحجز المسبق لأداء العمرة، ومعرفة مدى الطاقة الاستيعابية والكثافة العددية وفق الألوان في التطبيقين".

صحيفة "عكاظ" قد كشفت في وقت سابق أنه بات بإمكان غير المحصنين الذين لم يتلقوا اللقاحات المضادة لفيروس كورونا أو الذين لم يستكملوا التحصين، أداء العمرة ودخول المسجد الحرام والمسجد النبوي لجميع ضيوف الرحمن، وسيسمح لهم بأداء العمرة والصلاة في الحرمين الشريفين، بشرط عدم إصابتهم بكورونا أو مخالطتهم لأشخاص ثبتت إصابتهم بالفيروس.

وفي امر المعتمرين القادمين من خارج المملكة، أعلنت وزارة الحج والعمرة أنه لن يتم إخضاعهم للحجر الصحي المؤسسي لضيوف الرحمن القادمين من الخارج، كما أنه لا يشترط عليهم تسجيل بيانات التحصين للحصول على تصريح العمرة.

إقرأ أيضاً :