التخطي إلى المحتوى
إصابة الطيار بـ أزمة قلبية وراكبة تمنع الطائرة من السقوط فوق المنازل
سقوط طائرة

الطيار فقد وعيه فتولت راكبة عادية قيادة الطائرة حيث واجه قائد الطائرة الإصابة المفاجئة بأزمة قلبية وراكبة منعت الطائرة من السقوط فوق المنازل لتسقط وتتحطم بعيدا.

شهدت رحلة طيران جوية واقعة أليمة بعد إصابة الطيار بأزمة قلبية بشكل مفاجئ وفقد وعيه فتمكن راكبة كانت على متنها بتولي القيادة وحالت دون اصطدامها بالمنازل في إحدى المناطق السكنية لتسقط في منطقة خالية.

وقد كشفت التقارير أن الطائرة المنكوبة هي طائرة ركاب سياحية تتبع شركة "Dragonfly" قد تحطمت في منطقة مستنقعات بعد أكثر من نصف ساعة من تحليقها عندما فقد الطيار وعيه.

وقد تمكنت راكبة كانت على متن الطائرة من السيطرة على الطائرة بالرغم من أنها ليست متقنة لأمور قيادة الطائرات وقد تمكنت أيضا منعت اصطدام الطائرة بالمباني السكنية وحالت دون سقوطها فوق موقف سيارات.

وعلى صعيد متصل فإن الطائرة من الطائرات الخفيفة بمقعدين وكان قائدها في الـ 66 من عمره وقد تعرض بعد 30 دقيقة طيران بشكل مفاجئ لنوبة قلبية أثناء تحليق الطائرة جوا فوق بلدة بلوينيك وفقا لما نقلته "Ouest-France".

وقد قامت المرأة بإجراء بمناورة أيضا لتفادي تحطم الطائرة بموقف سيارات عام وفقا لما ذكر بعض شهود العيان في موقع التحطم.

وبحسب التقارير الرسمية فإن الطيار لم يتمكن من النجاة بينما نجت المرأة ولم تتأذ بشكل كبير"، وتمكن رجال الإنقاذ من الوصول إليها فوجدوها في حالة صدمة، ونقلت للمستشفى.

إقرأ أيضاً :