التخطي إلى المحتوى
ولي العهد يعلن موعد صدور نظام الأحوال الشخصية 2022
ولي العهد يعلن موعد صدور نظام الأحوال الشخصية 2022

خطوة جديدة تخطوها السعودية علي يد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد السعودي، الذي أصدر مساء اليوم قرارات جديدة وهامة بخصوص نظام الأحوال الشخصية ، والذي سوف يصدر في الربع الأول من العام المقبل 2022.

محمد بن سلمان: نظام الأحوال الشخصية سيصدر بالربع الأول في 2022


وقال الأمير بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد السعودي ، وذلك بمناسبة موافقة مجلس الوزراء على نظام الاستدلال بعد استكمال الإجراءات القانونية لدراستها من قبل مجلس الشورى في المملكة العربية السعودية ، وفق أحكام القانون السعودي في النظام حيثُ أن نظام الاستدلال هو الأول من بين أربعة مشروعات أنظمة يتم إصدارها. حيثُ تم الأعلان عنه في الفترة السابقة (بالإضافة إلى ثلاثة آخرين: مشروع نظام الأحوال الشخصية ، ومشروع نظام المعاملات والقانون المدني ، ومشروع نظام العقوبات).

وبين واظهر الأمير بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد السعودي إلي أن نظام المصادقة سوف يتبع صدور قانون الأحوال الشخصية خلال الربع الأول من عام 2022 م ، ومن ثم إطلاق نظامين آخرين بعد الانتهاء من دراسة مشاريعهما وفق الإجراءات القانونية المطورة. القانون الأساسي للإدارة العامة ونظام مجلس الشورى ونظام مجلس الوزراء ، مما يشير إلى أنه سيحدث نقلة نوعية إلى الأمام. وهو عنصر مهم في نظام القانون القضائي ويؤسس مبادئ تستند إلى مراجع دائمة في النشاط القضائي.

وأكد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد السعودي أن نظام البينة روعى لتلبية متطلبات تطوير الحياة من النواحي الاجتماعية والاقتصادية والفنية ، وكذلك لمواكبة تطور العصر الحديث في ظل أحكام الشريعة الإسلامية. الشريعة وأنظمة المملكة. الالتزامات الدولية ، مع الاستفادة من أفضل الممارسات الدولية في قوانين الأدلة على المستويين العالمي والإقليمي ، وخاصة القوانين الحديثة ، بالإضافة إلى تعزيز العدالة لحماية المجتمعات والأفراد والحقوق والممتلكات.

إعتماد نظام الإثبات يترجم جهود ولي العهد لتعزيز النزاهة والشفافية
وتأتي موافقة مجلس الوزراء في السعودية خلال أجتماع اليوم علي نظام الأدلة بمثابة ترجمة عملية لجميع وَكافة الجهود التي يقودها ويشرف عليها شخصياً خليفة صاحب السمو محمد بن سلمان لإنشاء وإصلاح النظم التي تصون الحقوق وترسي مبادئ العدل والإنصاف. وتحقيق التنمية المتكاملة.

إقرأ أيضاً :