التخطي إلى المحتوى
ولي العهد السعودي وماكرون قرارات عاجل لما يمر به البلاد من ازمة إقتصادية
ولي العهد السعودي وماكرون قرارات عاجل لما يمر به البلاد من ازمة إقتصادية

جدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، يوم الجمعة، ‏دعوتهما للشروع في إجراء "إصلاحات هيكلية" في لبنان.

‏وقال بيان رسمي صادر عن الإليزيه إن ولي العهد السعودي وماكرون جددا خلال الاتصال الهاتفي التأكيد على ضرورة تنفيذ الإصلاحات الهيكلية اللازمة لإنعاش لبنان.

كما أكد ولي العهد السعودي والرئيس الفرنسي على "رغبتهما في مواصلة التنسيق لدعم الشعب اللبناني".

وشدد الرئيس الفرنسي على ضرورة مواصلة الجهود للحد من التوترات في المنطقة واستمرار "مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة" الذي أشرفت عليه باريس في أغسطس 2021 وضم كل اللاعبين في المنطقة.

وبخصوص الأزمة الأوكرانية، فقد ركز الطرفان الحديث آثار الأزمة على نطاق عالمي، كما تمت مناقشة الاختلالات التي تولدت في أسواق الطاقة والإجراءات الممكنة لضمان العرض للجميع واحتواء الارتفاع في الأسعار العالمية.

هذا وجدد ولي العهد ورئيس فرنسا حرصهما على تعزيز التعاون والشراكة بين البلدين.

إقرأ أيضاً :