التخطي إلى المحتوى
مناورة عسكرية في السعودية لضمان أمن البحر الأحمر
مناورة عسكرية في السعودية لضمان أمن البحر الأحمر

شهدت مدينة جدة غربي السعودية، انطلاق مناورة عسكرية لضمان سلامة الممرات في البحر الأحمر، بمشاركة 5 دول مشاطئة للبحر، وطائرات "الأباتشي" لأول مرة.

وأفاد بيان لقائد تمرين "الموج الأحمر"، يحيى عسيري، بأن "مدينة جدة، شهدت يوم الأحد، انطلاق تمرين "الموج الأحمر5" الذي ينفذه الأسطول الغربي بمشاركة الدول المشاطئة للبحر الأحمر".

وأضاف البيان أن "الدول المشاركة هي: مصر والأردن والسودان وجيبوتي واليمن، إضافة إلى القوات الجوية الملكية السعودية وحرس الحدود والقوات البرية"، دون تحديد مدة المناورة وعدد القوات المشاركة فيها.

وفي مقابلة مع قناة "الإخبارية السعودية"، قال عسيري إن "التمرين يشهد لأول مشاركة طائرات الأباتشي (الأمريكية)".

وأعرب عن أمله أن تشهد "النسخ المقابلة من التمرين، تطورا أكثر بحسب الوحدات الداخلة للخدمة".

وأضاف: "لا أحد يستطيع القيام بالعمليات بمفرده، ولكن لا بد من العمل مع جميع الجهات الأخرى في القوات المسلحة".

ومطلع يناير 2019، استضافت السعودية بمياهها الإقليمية في البحر الأحمر النسخة الأولى من المناورة "الموج الأحمر"، بمشاركة الدول الخمس ذاتها.

وفي الشهر نفسه من العام التالي، أعلنت الرياض عن توقيع ميثاق تأسيس مجلس الدول العربية والإفريقية المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن، بهدف حماية أمن ممرات هذا البحر.

ويشمل تحالف الميثاق كلا من السعودية والسودان وجيبوتي والصومال وإريتريا ومصر واليمن والأردن.

إقرأ أيضاً :