التخطي إلى المحتوى
صحيفة إسرائيلية تزعم أن السعودية استقبلت رجال أعمال إسرائيليين
صحيفة إسرائيلية تزعم أن السعودية استقبلت رجال أعمال إسرائيليين

زعمت صحيفة إسرائيلية إن العشرات من رجال الأعمال ورواد التكنولوجيا الإسرائيليين دخلوا إلى السعودية لإجراء محادثات متقدمة بشأن استثمارات سعودية في شركات وصناديق استثمار إسرائيلية.

واستند موقع "تايمز أوف إسرائيل" في نسخته الإنجليزية إلى تقرير نشرته صحيفة Globes الاقتصادية العبرية.

ووفقا للموقعين فقد دخل رجال الأعمال إلى السعودية بجوازات سفر إسرائيلية وتحتوي على تأشيرات خاصة، وفقا لتقرير "غلوبس" الذي نشر الخميس.

وذكر موقع "تايمز أوف إسرائيل" أنه لا توجد علاقات دبلوماسية رسمية بين إسرائيل والمملكة العربية السعودية، لكن العلاقات السرية تحسنت في السنوات الأخيرة، حيث ورد أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان رأى إسرائيل كشريك استراتيجي في الحرب ضد النفوذ الإيراني في المنطقة.

وامتنعت المملكة السعودية عن التوقيع على "اتفاقيات أبراهام" التطبيعية التي تم التوصل إليها بوساطة واشنطن في عام 2020 ، كما كانت تأمل الولايات المتحدة وإسرائيل، لكن يُعتقد أن الرياض أعطت الضوء الأخضر للبحرين للتوقيع على تلك الاتفاقيات.

وأفادت بأن العلاقات شهدت تحركا بعد توقيع الاتفاقيات، حيث بدأت المملكة العربية السعودية في السماح لشركات الطيران الإسرائيلية باستخدام مجالها الجوي للرحلات من وإلى الإمارات والبحرين.

وحسب تقرير "غلوبس" فقد تم منذ ذلك الحين توقيع عدد من الاتفاقيات، في القطاعين المدني والدفاعي، بين الإسرائيليين والسعوديين في دول أوروبية ودول أخرى، بما في ذلك صفقة بملايين الدولارات في قطاع التكنولوجيا الزراعية، وصفقة ثانية لحل إسرائيلي لتكنولوجيا المياه.

وقال موقع "غلوبس" إن مسؤولي المملكة تابعوا عن كثب تطورات هاتين الصفقتين.

وأشار التقرير إلى أن رجال الأعمال الإسرائيليين، ومنذ أشهر، يسافرون إلى المملكة العربية السعودية بتأشيرات دخول خاصة بناء على دعوة من مؤسسات سعودية، وزار رجال الأعمال هؤلاء العاصمة الرياض ومدينة نيوم التقنية على البحر الأحمر.

ووفق الموقع العبري فقد أعرب السعوديون عن اهتمامهم بالحلول الطبية الإسرائيلية والتكنولوجيا الصحية، فضلا عن المنتجات الإسرائيلية.

ويأتي التقرير بعد أسابيع من معلومات عن نية السعودية تخصيص ملايين الدولارات للاستثمارات في شركات التكنولوجيا الإسرائيلية عبر شركة الأسهم الخاصة الجديدة التي يملكها، جاريد كوشنر، صهر الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب.

وكان كوشنر قد أسس شركة Affinity Partner"s" في أواخر العام الماضي، وجمع نحو 3 مليارات دولار من التمويل الملتزم به من مستثمرين دوليين، بمن فيهم سعوديون.

إقرأ أيضاً :