التخطي إلى المحتوى
الإمارات: إعادة فرض الكمامة في الأماكن المغلقة وتكلفة المخالفة 3000 درهم
مخالفة الكمامة

الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث توضح الاسباب التي أدت الى ارتفاع الحالات المصابة بفيروس كورونا  بنسبة تفوق الـ 100% في أقل من أسبوع.

وفي هذا السياق فقد صرح الدكتور طاهر البريك العامري المتحدث الرسمي عن الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، ان المنظومة الوطنية كافة تعمل منذ داية الازمة على قراءة الوضع الوبائي في الدولة محلياً وعالمياً ومتابعة كافة المستجدات والمؤشرات الا انه تم رصد ارتفاع ملحوظ بالاصابة بفيروس كورونا بنسبة 100 % خلال الفترة الاخيرة حيث لوحظ ارتفاع معدل الدخول للمستشفيات.

واشار العامري الى أن هذا الارتفاع يأتي بعد استقرار الوضع في الدولة لفترة لم تكن وجيزة، وبعد تكامل الجهود الوطنية والتعاون المجتمعي لفترة غير قصيرة، وكان ذلك بفضل الوعي والحرص المجتمعي، إلا أننا في الفترة الأخيرة رصدنا بعض السلوكيات التي أصبحت تشكل خطراً على المجتمع، وعلى الصحة العامة، ومؤشر على التهاون في تطبيق الاجراءات الاحترازية والوقائية ما يؤثر سلبا على جهود التعافي التي تعمل عليها كافة الجهات".

أرجع العامري سبب ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا الذي ارتفع بصور مبالغ فيها الى تهاون العديد من فئات المجتمع في لبس الكمامات بالأماكن المغلقة

هذا وقد اثبتت العديد من الدراسات أن ارتداء الكمامات يعد أهم عوامل المحافظة على صحة وسلامة أفراد المجتمع من خطر انتشار الإصابة بكوفيد-19. حيث أن فاعلية الكمامات تكمن في التخفيف من سرعة وقوة انتشار المرض، خاصة في الأماكن المغلقة والمزدحمة.

الجدير بالذكر ان التهاون في في ارتداء الكمامة يعد مخالفة ويُعاقب عليها مرتكبها بغرامة مالية تصل إلى 3000 درهم بحسب قرار النيابة العامة رقم (38) لسنة 2020" هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم.

إقرأ أيضاً :