التخطي إلى المحتوى
عقود العمل في القطاع الخاص بدولة الإمارات لها ١١ لغة
عقود العمل في القطاع الخاص بدولة الإمارات لها ١١ لغة

قامت وزارة الموارد البشرية والتوطين في دولة الإمارات العربية المتحدة بالإعلان عن أنها تقوم حاليا بتقديم عروض وعقود العمل، وكذلك الملحقات المرفقة بهما، بـ11 لغة مختلفة.

وفي هذا السياق فقد أفادت وزارة الموارد البشرية والتوطين أنه يتم توجيه وثائق العقود والعروض ومرفقاتهما لأصحاب العمل، والراغبين في الالتحاق بوظائف لدى منشآت القطاع الخاص بالدولة بإحجى عشر لغة عالمية.

وعلى صعيد متصل فقد اوضحت الوزارة أن نماذج العروض وعقود العمل تكون بالإضافة إلى اللغة العربية واللغة الانجليزيةتتضمن لغة ثالثة يفهمها العامل، سواء كان مرغوبا في استقدامه من خارج الإمارات، أو كان العامل موجود داخل الدولة ويتم إصدار تصريح عمل جديد له، ليتمكن من الانتقال لمنشأة أخرى، بالإضافة إلى العامل الذي يتم تعديل وضعه من خلال استخراج تصريح عمل له.

قائمة اللغات المعتمدةلعقود العمل والعروض:

ومن ناحية أخرى فقد افادت وزارة الموارد البشرية على منصتها الإلكترونية الرسمية، أن قائمة اللغات المضافة الأخرى بعد اللغة العربية واللغة الإنجليزية المعتمدتين لعروض وعقود العمل، تضم كلا من:

اللغة البنغالية، واللغة الصينية، والدارية، والهندية، ولغة المالايالام، واللغة النيبالية، و السريلانكية، ولغة التاميل، ولغة الأوردو لأنهم يشكلون اللغات التي يستخدمها العمال الذين يتم استقدامهم.

وقد أكدت الوزارة على أن الملحق بهذه اللغات يتم اعتباره جزءاً لا يتجزأ من عرض وعقد العمل، ويواجه صاحب العمل المساءلة القانونية إذا قام بالإخلال بشروط التعاقد السالفة.

إقرأ أيضاً :