التخطي إلى المحتوى
بنك الكويت المركزي يلزم البنوك بـ الإبلاغ عن التحويلات التي تصل ل ـ 3000 دينار
بنك الكويت المركزي

ورد في نبأ عاجل قيام البنك المركزي في دولة الكويت بإلزام البنوك بالإبلاغ عن التحويلات المالية البنكية بما فيها رواتب العديد من الموظفين تشمل جميع العمليات الواردة والصادرة من الكويت بمختلف العملات وفي هذا الإطار فإن كافة البنوك في الكويت مُلزمة بإبلاغ «المركزي» يوميّاً عن كل تحويل أو إيداع بـ 3 آلاف دينار... من 3 يوليو.

بنك الكويت المركزي يصدر تعميما الى كافة البنوك بتزويده ببيانات التحويلات المالية الواردة للكويت والصادرة منها، والإيداعات النقدية لدى البنوك المحلية التي تساوي أو تزيد على 3 آلاف دينار.

وفي هذا السياق وفي إطار زيادة متابعة «المركزي» بشكل مزدوج للتحقق الإضافي من مدى التزام البنوك بمتابعة العمليات غير الاعتيادية وحرصاً على سرعة الاستفادة من البيانات المطلوب إرسالها من البنوك وفق الدليل الإرشادي في هذا الخصوص فقد عمم المركزي على البنوك إنشاء قاعدة بيانات (TRS) للمعاملات التي يتعيّن الإبلاغ عنها، والمتعلقة بكل من الإيداعات النقدية التي تتم بحسابات العملاء (LCT) والحوالات المالية المنفّذة إلى الكويت لصالح العملاء (FCT) والتي تساوي أو تزيد على 3 آلاف دينار أو ما يعادلها بالعملات الأجنبية خلال اليوم الواحد للعميل الواحد.

هذا وقد صرح مصدر مطلع ان «المركزي» أفاد مسؤولي البنوك في وقت سابق، بأنه يخطط لإنشاء مزيد من الأدوات في هذا الشأن، والتي تسهم في زيادة القدرة على الاستعلام والمتابعة وتحليل الأنماط والسلوك للعمليات غير الاعتيادية كما انه من المتوقع اتساع قاعدة بيانات هذه المعاملات، قياساً بالأرقام التي كان يجمعها «المركزي» قبل سنوات، وتحديداً قبل تأسيس وحدة التحريات المالية، بحيث تقرر عقب إنشائها وقف تلقيه هذه البيانات، باعتبار أن هذا الإجراء بات يتعلق بمسؤوليات جهة رقابية أخرى معنية بتطبيق القانون رقم 106 لسنة 2013 في شأن مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب هذا وفقا لما نشرته صحيفة الراي

إقرأ أيضاً :