التخطي إلى المحتوى
بسبب المخالفين.. الداخلية الكويتية تبدأ إيقاف نظام الزيارات العائلية
الزيارات العائلية

قامت وزارة الداخلية في دولة الكويت قبل ساعات بإعلان توقف الزيارات العائلية والسياحية موضحة أن زيادة أعداد المخالفين كانت سببا في إيقاف منح التأشيرات لحين إشعار آخر مؤكدة أن القرار لا يشمل «الفيزا» الإلكترونية في المطار.

وفي هذا الإطار فقد قامت وزارة الداخلية بإصدار بيان أوضحت من خلاله أنه بناء على التوجيهات الصادرة من قبل الشيخ أحمد النواف النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية فقد تم العمل بإيقاف عمليات إصدار الزيارات أو ما يسمى بـ سمات الدخول سواء الزيارات (العائلية أو السياحية ) وذلك بدءا من يوم الاثنين الموافق 27 يونيو 2022 وحتى إشعار آخر من أجل وضع آلية مشددة وضوابط تضمن مغادرة الزائر للبلاد بمجرد انتهاء تأشيرته، بالإضافة إلى عدم السماح بتمديد فترة الزيارة التي يتم منحها لمدة 3 أشهر.
وعلى صعيد متصل فقد قامت وزارة الداخلية الكويتية بإصدار بيان جديد أعلنت من خلاله إيقاف إصدار تأشيرات الزيارة (سمات الزيارة) وأوضحت الوزارة أن قرار الإيقاف جاء بناءا على قيام قطاع شؤون الإقامة بتجهيز آلية جديدة لإصدارها على أن يكون النظام الجديد طبقا للوائح وآلية تنظيمية من أجل مصلحة العمل وتطويره.

ومن ناحية أخرى فقد قامت بعض المصادر الأمنية المطلعة بإصدار تصريحات صحفية قبل ساعات كشفت من خلالها أن القرار الصادر من قبل النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الذي ينص على أيقاف تأشيرات الزيارات العائلية و السياحية، جاء بسبب بسبب تزايد أعداد الذين دخلوا الدولة في الأونة الأخيرة ولم يقوموا بالعمغادرة في موعدهم المحدد وبقوا في البلاد دون مغادرة حتى الآن، وهو الأمر الذي تسبب في زيادة أعداد المخالفين في الكويت إلى نحو 20 ألفاً.

وأعلنت وزارة الداخلية أن القرار لا يضم التأشيرات الإلكترونية التي يتم منحها بشكل مباشر للقادمين من بعض الجنسيات في المطار فور وصولهم.

إقرأ أيضاً :