التخطي إلى المحتوى
أكثر الأعمار شيوعا بين الباحثين عن عمل في الإمارات
الباحثين عن عمل

بهدف دعم الشركاء وتوجيههم في مجال توظيف وتأهيل الكوادر في القطاع الخاص وزارة الموارد البشرية والتوطين بدولة الامارات العربية المتحدة تعد دراسة  شاملة لاحتياجات سوق العمل المستقبلية.

وفي هذا السياق فقد صرح الدكتور عبدالرحمن بن عبدالمنان العور وزير الموارد البشرية والتوطين خلال الجلسة الـ12 من دور الانعقاد العادي الثالث للفصل التشريعي الـ17 للمجلس الوطني الاتحادي انه تم الانتهاء من إعداد دراسة شاملة لاحتياجات سوق العمل المستقبلية وافاد الوزير ان الدراسة توضح احتياجات الموارد البشرية المستقبلية من الكوادر الإماراتية، ومن الكفاءات والقدرات والمهارات التي تلبي حاجة العرض من الوظائف المهنية والتخصصية المقدمة من قبل منشآت القطاع الخاص.

واشار الوزير الى ان الدراسة ركّزت على القطاعات الاقتصادية الحيوية التي تم التنبؤ بنمو الفرص الوظيفية بها، إلى جانب أهم المهن التخصصية ذات معدل النمو الإيجابي خلال السنوات الخمس القادمة .

الجدير بالذكر ان النتائج أظهرتأن هناك عدداً من القطاعات الاقتصادية الحيوية سيشهد نمواً في الأعوام المقبلة، مثل قطاعات التجارة وخدمات الأعمال والصناعة، ما يساعد بشكل كبير على معرفة المهن المطلوبة لسوق العمل».

هذا وقد افادت الدراسة الى أن معظم المواطنين الباحثين عن عمل، ضمن المعدّل العمري أقل من 30 عاماً، إذ تمثل هذه الفئة العمرية 80% من المواطنين الباحثين عن عمل»

كما أن مبادرات «نافس» لا تميّز بين المستفيدين منها بناءً على المستوى التعلمي أو الفئة العمرية، كونها تسعى إلى تحقيق الفرص للجميع، ويمكن للجميع الاستفادة من القرارات الصادرة.

إقرأ أيضاً :