التخطي إلى المحتوى
توطين بعض المهن الحيوية وبرنامج نعم للعمل لتدريب المواطنين للعمل
توطين بعض المهن الحيوية وبرنامج نعم للعمل لتدريب المواطنين للعمل

قررت دولة الإمارات العربية المتحدة منع المقيمين من العمل في بعض المهن الحيوية وتدريب المواطنين للإحلال محلهم بهدف تأهيل جيل يسهم في التنمية المستدامة وفي هذا الإطار فإن «نعم للعمل» يدرّب المواطنين الشباب على تخصّصات حيوية.

وفي هذا السياق وف إطار تعزيز مشاركة الكوادر الوطنية في سوق العمل أطلق مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني الدورة الـ21 من برنامج «نعم للعمل» وذلك خلال الفترة من 8 إلى 19 أغسطس القادم في كل من أبوظبي، والعين، ودبي، والشارقة، وعجمان.

هذا وقد صرح مصدر مطلع ان هذا البرنامج الهدف من تأهيل وتدريب وتمكين الكوادر الوطنية للعمل في تخصصات مهمة وحيوية عدة في سوق العمل بالقطاع الخاص كما أشار المصدر الى أن فتح باب التقدّم أمام الكوادر الشابة من مواطني الدولة ممن تراوح أعمارهم بين 15 و24 عاماً

هذا وقد أكد المصدر ان برنامج نعم للعمل يوفر فرصاً تدريبية للطلبة، يمارسون من خلالها العمل في مؤسسات وشركات القطاع الخاص، أثناء الإجازة، حيث يكتسب الطلبة المشاركون في البرنامج العديد من المهارات والخبرات التي تعد من أساسيات النجاح في القطاع الخاص.

الجدير بالذكر ان أن رؤية ورسالة برنامج «نعم للعمل» تعتمد على زيادة عدد مواطني دولة الإمارات العاملين في مؤسسات البيع بالتجزئة ومراكز خدمات العملاء التابعة للقطاع الخاص، وفق استراتيجية واضحة لإعدادهم وتدريبهم ليكونوا مؤهلين للعمل بشكل فعلي في مختلف المؤسسات والمراكز المعنية هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم.

إقرأ أيضاً :